• إسلام  ،

كيف نصلي الاستخارة

كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

تمت الكتابة بواسطة: الاء جرار

آخر تحديث: ١١:٤١ ، ٢٩ مارس ٢٠٢٢

كيف نصلي الاستخارة

  • ما هو أفضل وقت لصلاة الاستخارة
  • طريقة صلاة الاستخارة للزواج
  • كيف أصلي صلاة الاستخارة ومتى
  • كيف أعرف نتيجة صلاة الاستخارة

محتويات

  • ١ كيفيّة صلاة الاستخارة ودعاؤها
  • ٢ وقت صلاة الاستخارة
  • ٣ شروط صلاة الاستخارة
  • ٤ صلاة الاستخارة
  • ٥ مشروعيّة صلاة الاستخارة وأهمّيتها
  • ٦ علامات الاستخارة ونتائجها
  • ٧ تكرار صلاة الاستخارة
  • ٨ حُكم دعاء الاستخارة دون صلاة
  • ٩ الفرق بين الاستخارة والاستشارة
  • ١٠ وقت النهي
  • ١١ المراجع

صورة مقال كيف نصلي الاستخارة

  • ذات صلة
  • ما هو أفضل وقت لصلاة الاستخارة
  • طريقة صلاة الاستخارة للزواج

كيفيّة صلاة الاستخارة ودعاؤها

صلاة الاستخارة ركعتان اثنتان من غير صلاة الفريضة، يدعو فيهما المُستخِيرُ اللهَ بالدعاء الوارد [١] عن النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- وهو: (اللَّهُمَّ إنِّي أسْتَخِيرُكَ بعِلْمِكَ، وأَسْتَقْدِرُكَ بقُدْرَتِكَ، وأَسْأَلُكَ مِن فَضْلِكَ العَظِيمِ، فإنَّكَ تَقْدِرُ ولَا أقْدِرُ، وتَعْلَمُ ولَا أعْلَمُ، وأَنْتَ عَلَّامُ الغُيُوبِ، اللَّهُمَّ إنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أنَّ هذا الأمْرَ خَيْرٌ لي في دِينِي ومعاشِي وعَاقِبَةِ أمْرِي - أوْ قالَ: في عَاجِلِ أمْرِي وآجِلِهِ - فَاقْدُرْهُ لِي، وإنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أنَّ هذا الأمْرَ شَرٌّ لي في دِينِي ومعاشِي وعَاقِبَةِ أمْرِي - أوْ قالَ: في عَاجِلِ أمْرِي وآجِلِهِ - فَاصْرِفْهُ عَنِّي واصْرِفْنِي عنْه، واقْدُرْ لي الخَيْرَ حَيْثُ كَانَ، ثُمَّ رَضِّنِي به، ويُسَمِّي حَاجَتَهُ) . [٢]

وقد اختلف العلماء في موطن دعاء الاستخارة؛ أي في كونه بعد السلام، أم قبله، فذهب الجمهور إلى أنّ دعاء الاستخارة بعد التسليم أفضل، ويُجزِئه أن يدعوَ قبل السلام، وقد رجّح الإمام ابن تيمية أنّ الدعاء قبل التسليم أفضل من الدعاء بعده. [٣]

ويُستَحبّ أن يبدأ المُستخير دعاءه، ويختمه بحمد الله، والصلاة على النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم-، فيستقبل القبلة، ويرفع يديه، ويُراعي آداب الدعاء، أمّا القراءة في صلاة الاستخارة، ففيها ثلاثة آراء، هي: [٤]

  • استحباب قراءة (قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ) بعد الفاتحة في الركعة الأولى، وقراءة (قل هو الله أحد) في الركعة الثانية بعد الفاتحة، وهذا قول الحنفية، والشافعية، والمالكية.
  • استحسان بعض السَّلَف قراءة الآيات: (وَرَبُّكَ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَيَخْتَارُ ۗ مَا كَانَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ ۚ سُبْحَانَ اللَّهِ وَتَعَالَىٰ عَمَّا يُشْرِكُونَ*وَرَبُّكَ يَعْلَمُ مَا تُكِنُّ صُدُورُهُمْ وَمَا يُعْلِنُونَ*وَهُوَ اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ ۖ لَهُ الْحَمْدُ فِي الْأُولَىٰ وَالْآخِرَةِ ۖ وَلَهُ الْحُكْمُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ) [٥] وذلك بعد الفاتحة في الركعة الأولى، وفي الركعة الثانية قراءة الآية: (وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلَا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَن يَكُونَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ ۗ وَمَن يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا مُّبِينًا) . [٦]
  • عدم تحديد قراءة مُعيَّنة، وهو ما ذهب إليه الحنابلة، وبعض الفقهاء.

أمّا في ما يتعلّق بأداء صلاة الاستخارة مُستقِلّةً، أو صلاتها مع صلوات أخرى، فللعلماء في ذلك أقوال، هي: [٧]

  • صلاة الاستخارة مع الصلاة المكتوبة لا تصحّ، وقد اتّفق على ذلك العلماء؛ لقول النبيّ -عليه الصلاة والسلام-: (فَلْيَرْكَعْ رَكْعَتَيْنِ مِن غيرِ الفَرِيضَةِ) [٨] .
  • صلاة الاستخارة مُستقِلّةً أفضل من صلاتها مع غيرها، وقد اتّفق العلماء على هذه الأفضليّة.
  • صحّة صلاة الاستخارة مع أيّ صلاة سوى الفريضة .
  • صحّة صلاة الاستخارة في النوافل المُطلَقة، كأن يركع ركعتَين طاعة لله، ولكن لا يصحّ أداؤها مع النوافل المُعيَّنة، كالسُّنَن الرواتب، والصلوات ذات الأسباب، وقد فرّقوا هنا بين النوافل، وقسّموها إلى مُطلَقة، ومُعيَّنة.

وقت صلاة الاستخارة

إنّ صلاة الاستخارة من الصلوات ذوات الأسباب، وقد اختلف العلماء في جواز صلاة الاستخارة في أوقات النهي على أقوالٍ، وفيما يأتي بيانها: [٩]

  • يجوز أداء الصلوات ذات الأسباب في وقت النهي إذا وُجِدت الأسباب الداعية لها، ومنها صلاة الاستخارة، وهو قول الإمام الشافعيّ ، ورواية عن الإمام أحمد، واختارها بعض الحنابلة، واستدلّوا على ذلك بأنّ النهي عن الصلاة في وقت النهي قد دخله تخصيص، كجواز قضاء الصلاة الفائتة، وجواز إعادة الصلاة لمن دخل المسجد وفيه جماعة يُصلّون فأراد أن يُصلّي معهم ولو كان في وقت النهي، ولا تدخل الصلوات ذوات الأسباب في أحاديث النهي؛ لأنّها مُقترِنة بسبب.
  • عدم جواز صلاة أيٍّ من صلوات النوافل المقرونة بسبب مُطلقاً، وهذا مذهب الأحناف، والمالكية، وهو القول المشهور عن الإمام أحمد، واستدلّوا على ذلك بأنّ أحاديث النهي بلغت حَدّ التواتر؛ فهي أقوى بعمومها، وعليه فصلاة الاستخارة لا تجوز في وقت النهي.

ويمكن لمن يريد تأدية الاستخارة بالدعاء أن يدعوَ في أيّ وقت يشاء؛ نظراً لأنّ الدعاء يصحّ في الأوقات جميعها، أمّا إن كانت بالصلاة والدعاء فهي ممنوعة في أوقات الكراهة عند المذاهب الأربعة ، وقد قال بذلك صراحةً المالكية، والشافعية، باستثناء إباحتها في الحرم المكّي في أوقات الكراهية عند الشافعية، أمّا الحنابلة والحنفية فقد استدلوا بذلك على عموم المَنع. [١٠]

على المُستخِير أن يكون مُقبلًا على الاستخارة بذهنٍ خالٍ، وأن لا يكون قلبه مائلاً إلى أحد الأمرَين، وأفضل وقت يُقبل فيه على الاستخارة هو عند ورود الخاطر على القلب؛ فبِصلاته ودعائه يظهر له الخير، أمّا إذا مال قلبه إلى أحد الأمرَين، وقَوِيت إرادته عليه، فيمكن لذلك أن يُخفي عنه الرشد في الاختيار. [١١]

والأفضل للمُستخِير أن يتخيّر أفضل الأوقات، وأكثر الأوقات بركة هو الثلث الأخير من الليل؛ فهو من أفضل أوقات استجابة الدعاء؛ لحديث : (يَنْزِلُ رَبُّنَا تَبَارَكَ وتَعَالَى كُلَّ لَيْلَةٍ إلى السَّمَاءِ الدُّنْيَا حِينَ يَبْقَى ثُلُثُ اللَّيْلِ الآخِرُ يقولُ: مَن يَدْعُونِي، فأسْتَجِيبَ له مَن يَسْأَلُنِي فَأُعْطِيَهُ، مَن يَسْتَغْفِرُنِي فأغْفِرَ له.) . [١٢] [١٣]

شروط صلاة الاستخارة

إن لصلاة الاستخارة عدة شروط، يُذكر منها: [١٤]

  • أن تكون الاستخارة في الأمور التي لا يعرف المسلم خيرها من شرّها؛ فالعبادات والواجبات لا يُستخار لها، وكذلك المحرّمات والمنهيّات، باستثناء إذا أراد بيان خصوص الوقت في ذلك؛ مثل أن يستخير للحج في هذا العام أم الذي بعده.
  • أن تكون في الأمور المباحة، أو المندوبات في حال تعارض أكثر من مندوب.
  • يشترط لصلاة الاستخارة ما يُشترط للصلاة؛ كستر العورة، واستقبال القبلة، والطهارة من الحدثين، وغير ذلك من الشروط العامة للصلاة، أما الحائض والنفساء فلا تصحّ منهم الصلاة، ولكن بإمكانهم التوجّه إلى الله تعالى بدعاء الاستخارة في هذه الحالة. [١٥]

صلاة الاستخارة

يلجأ المسلم إلى استخارة الله -تعالى- حين يحتار في الاختيار بين أمرَين لا يصل بينهما إلى قرار، فيُصلّي ما يُعرَف شرعاً بصلاة الاستخارة، يدعو فيها الله، ويسأله أن يهديه إلى القرار الذي فيه خَير له. [١٦] وتأتي الاستخارة بمعنى سؤال الخير، أو الخِيرة في الأمر المطلوب، أو المُقبَل عليه. [١٧]

أمّا اصطلاحاً، فهي: ركعتان يطلب العبد من الله فيهما أن يختار له الخير في أمر مُباح، أو مندوب حين تتعارض لديه الترجيحات بين أمرَين، ولا تكون الاستخارة في أمر مكروه، أو مُحرَّم، وهي سُنّة مُستَحبّة، وللمُستخير أن يُصلّي صلاة الاستخارة أكثر مرّة في أوقات مختلفة. [١٨]

مشروعيّة صلاة الاستخارة وأهمّيتها

يلجأ المسلمون إلى صلاة الاستخارة؛ اقتداءً بالنبيّ -صلّى الله عليه وسلم-؛ ففي حديث جابر بن عبدالله أنّه قال: ( كانَ رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يُعَلِّمُنَا الِاسْتِخَارَةَ في الأُمُورِ كُلِّهَا، كما يُعَلِّمُنَا السُّورَةَ مِنَ القُرْآنِ) [١٩] .

والمسلم بأداء صلاة الاستخارة إنّما يتوكّل على الله، ويفوّض أمره إليه، ويرضى بقضائه، وهي تعويض من الله للمسلمين عن التطيُّر، والاستقسام بالأزلام ممّا كان مُنتشراً في زمن الجاهلية. [٢٠]

أمّا أهمّية صلاة الاستخارة، فهي تكمن في ثلاثة أمور، هي: [٢١]

  • نَفي تعلُّق القلب بشيء سوى الله -تعالى-، واللجوء إليه، والتوكُّل عليه، وتفويض الأمر إليه، ممّا يُعزِّز توحيد الله في القلب.
  • الأخذ بالأسباب يرافقها توفيق الله للمسلم في سَعيه، وكتابة الفلاح له في اختياره؛ فمن يصدق الله في سؤاله أعطاه الله حاجته ولم يَرُدَّه.
  • تحقيق الطمأنينة، واليقين في قلب العبد، والرضا ب قضاء الله وقَدَره، فيردّ الهمَّ والحزن الذي قد يحصل بسبب اختياره.

علامات الاستخارة ونتائجها

يعرف المُستخِير أثر الاستخارة إمّا بعلامات القبول، أو علامات عدم القبول، أمّا علامات القبول باتّفاق الفقهاء الأربعة تُؤدّي إلى انشراح الصدر؛ أي مَيل القلب إلى أحد الأمرَين ميلاً خارجاً عن هوى النفس، بينما تؤدّي جميع علامات عدم القبول إلى انصراف النفس عن الأمر، وعدم بقاء القلب مُعلَّقاً به، هذا فيما يتعلّق بعلامات الاستخارة. [٢٢]

أمّا فيما يتعلّق بما يفعله المسلم بعد صلاة الاستخارة، فللعلماء في ذلك أقوال مختلفة ومُتداخلة؛ إذ لا يوجد حديث يُبيّن العلامات التي تلي صلاة الاستخارة، وفي ما يأتي بعض أقوال العلماء بهذا الخصوص: [٢٣]

  • إقدام العبد على أمره، وعدم انتظار حدوث شيء، فإن تيسّر له، أو أعرض عنه فهو اختيار الله له.
  • إقبال النفس على الأمر، وخُلوّها من التردُّد والحيرة فيه، وله هنا أن يُقدِم على العمل، ويمضيَ فيه، وهو دليل على أنّ الله -تعالى- هو الذي اختار له ذلك.
  • انصراف نفسه عن الأمر، وقلّة رغبتها فيه، أو انعدامها، ويجوز له هنا ألّا يمضيَ في الأمر.
  • بقاؤه في حيرة وتردُّد، وله هنا أن يمضيَ في الأمر إذا ترجّح في عقله النَّفْع منه، و يُحسنَ ظنَّه بالله؛ بأنّ اختيار الله له هو الخير، أو أن يُعيد الاستخارة أكثر من مرّة، فإن لم يترجّح له أحد الأمرَين، أو انشرح له، فإنّه يستشير من يَثِق به، فما صَرَفه الله إليه فهو الخير.
  • النظر إلى ما يميل هواه إليه ومخالفته؛ فإن كان يهوى أحد الأمرَين قبل أن يستخير فلا يفعله؛ لأنّ متابعة الهوى مذمومة غالباً، ومُخالفته محمودة، فليفعل ما كان يُخالف هواه قَبل الاستخارة.

تكرار صلاة الاستخارة

قال الحنفيّة، والمالكيّة، والشافعيّة بأنّه ينبغي أن تُكرَّر الاستِخارة بالصَّلاة والدعاء سبع مرّات، فيُشرَع للمُستخِير أن يُكرِّر الاستخارة بالصلاة أو الدعاء إذا لم يظهر له شيء، أمّا إن انشرح صدره للأمر فلا داعي لتكرار الاستخارة، ولم تذكر كُتب الحنابلة رأيهم في ذلك. [٢٤]

كما لا يُعتبَر النوم بعد صلاة الاستخارة شرطاً لصحّتها، [٢٥] وإن حصلت الرؤيا فلا يُشترَط من ذلك أنّها بسبب الاستخارة، ولهذا لا تُبنى عليها الأحكام العملية، أو الدينيّة، أو الدنيويّة. [٢٦]

حُكم دعاء الاستخارة دون صلاة

يُشرَع للمُسلم أن يستخير الله -تعالى- بالدعاء دون أن يُؤدّي صلاة الاستخارة؛ حيث يمكنه أن يدعو الله بدعاء الاستخارة في أيّ حال من الأحوال؛ فالحاجة إليها مُتكرِّرة، ودائمة، وخاصّة إذا كان الأمر مُستعجَلًا، أو حتّى إذا كانت المرأة حائضاً.

والأكمل للمسلم أن يجمع بين الصلاة والدعاء، فإن اقتصر على الدعاء فلا بأس؛ لأنّ صلاة الاستخارة سُنّة لا حرج في تَركها. [٢٧]

الفرق بين الاستخارة والاستشارة

الاستخارة تكون من العبد إلى الله -تعالى-، يطلب منه فيها أن يُيسّر له أمره، ويختار له ما ينفعه، أمّا الاستشارة فتكون من العبد إلى غيره من أهل الثقة، و العلم ، يطلب منه النُّصح فيما استشكلَ عليه، وكلا الأمرَين مسنونان؛ حيث كان النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- يستشير أصحابه بأمر من الله، وذلك في قوله -تعالى-: (فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللَّهِ لِنتَ لَهُمْ ۖ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ ۖ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ ۖ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ). [٢٨] [٢٩]

ويُستحَبّ أن يُقدِّم العبد استشارة إخوانه وأهل العلم على الاستخارة، فإن ظهرت له المنفعة بالفعل بعد الاستشارة استخار الله فيها، [٣٠] وإذا استشار العبد أحدًا فعليه أن يتخيّر أهل الصلاح في الدين، والعلم، والعقل، والخبرة، والأمانة. [٣١]

وقت النهي

ويُقصَد به الأوقات التي تُكرَه فيها الصلاة، وهي ثلاثة: عندما تشرق الشمس إلى أن ترتفع في السماء، وحين تكون الشمس في منتصف السماء؛ أي وقت الظهيرة بحيث لا يكون هناك مَيلان لظلِّ الشخص لا إلى ناحية المغرب، ولا إلى ناحية المشرق، وعندما تبدأ الشمس بالغروب إلى أن تغيب.[32]  

المراجع

  • ↑ محمد بن إبراهيم التويجري (2009م)، موسوعة الفقه الإسلامي (الطبعة الأولى)، صفحة 699، جزء الثاني. بتصرّف.
  • ↑ رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن جابر بن عبد الله، الصفحة أو الرقم: 6382، صحيح.
  • ↑ "حكم ذكر دعاء الاستخارة قبل السلام وبعده" ، www.islamweb.net ، 12-6-2010، اطّلع عليه بتاريخ 15-12-2019. بتصرّف.
  • ↑ مجموعة من المؤلفين (1404هـ)، الموسوعة الفقهية الكويتية (الطبعة الثانية)، الكويت: وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، صفحة 245-246، جزء 3. بتصرّف.
  • ↑ سورة القصص، آية: 68-70.
  • ↑ سورة الأحزاب، آية: 36.
  • ↑ عقيل بن سالم الشهري (2010م)، صلاة الاستخارة مسائل فقهية وفوائد تربوية (الطبعة الأولى)، الرياض: دار كنوز إشبيليا، صفحة 29-30. بتصرّف.
  • ↑ رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن جابر بن عبد الله السلمي، الصفحة أو الرقم: 7390، صحيح.
  • ↑ عقيل بن سالم الشهري (2010م)، صلاة الاستخارة مسائل فقهية وفوائد تربوية (الطبعة الأولى)، الرياض: دار كنوز إشبيليا للنشر والتوزيع، صفحة 19-20. بتصرّف.
  • ↑ مجموعة من المؤلفين (وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية)، الموسوعة الفقهية الكويتية (الطبعة الثانية)، الكويت: 1404هـ، صفحة 244، جزء الثالث. بتصرّف.
  • ↑ مجموعة من المؤلفين (1404هـ)، الموسوعة الفقهية الكويتية (الطبعة الثانية)، الكويت: وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، صفحة 243، جزء الثالث. بتصرّف.
  • ↑ رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبو هريرة، الصفحة أو الرقم: 1145.
  • ↑ "وقت صلاة الاستخارة وهل يمنع الكلام بعدها" ، www.islamweb.net ، 16-5-2009، اطّلع عليه بتاريخ 16-12-2019. بتصرّف.
  • ↑ وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية، كتاب الموسوعة الفقهية الكويتية ، الكويت: وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية، صفحة 242، جزء 1. بتصرّف.
  • ↑ "استخارة الحائض بالدعاء.. وهل يجب عليها التطهر والتستر له" ، www.islamweb.net ، 7-12-2015، اطّلع عليه بتاريخ 15-4-2020. بتصرّف.
  • ↑ عمر عبد الكافي، مقتطفات من السيرة ، صفحة 34، جزء الخامس. بتصرّف.
  • ↑ "تعريف و معنى الاستخارة في قاموس المعجم الوسيط" ، www.almaany.com ، اطّلع عليه بتاريخ 15-12-2019. بتصرّف.
  • ↑ مجموعة من المؤلفين (1433هـ)، الموسوعة الفقهية ، صفحة 196، جزء 1.
  • ↑ رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن جابر بن عبد الله، الصفحة أو الرقم: 1162 ، صحيح.
  • ↑ عقيل بن سالم الشهري (2010م )، صلاة الاستخارة مسائل فقهية وفوائد تربوية (الطبعة الأولى)، الرياض: دار كنوز إشبيليا للنشر والتوزيع، صفحة 16. بتصرّف.
  • ↑ "أهمية صلاة الاستخارة" ، islamqa.info ، 11-6-2008، اطّلع عليه بتاريخ 18-12-2019. بتصرّف.
  • ↑ مجموعة من المؤلفين (1404هـ)، الموسوعة الفقهية الكويتية (الطبعة الثانية)، الكويت: وزاة الأوقاف والشؤون الإسلامية، صفحة 246-247، جزء الثالث. بتصرّف.
  • ↑ عقيل بن سالم الشهري (2010م)، صلاة الاستخارة مسائل فقهية وفوائد تربوية (الطبعة الأولى)، الرياض: كنوز إشبيليا ، صفحة 27-28. بتصرّف.
  • ↑ مجموعة من المؤلفين (1404هـ)، الموسوعة الفقهية الكويتية (الطبعة الثانية)، الكويت: وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، صفحة 243-247، جزء الثالث. بتصرّف.
  • ↑ "صلاة النفل" ، www.aliftaa.jo ، اطّلع عليه بتاريخ 18-12-2019. بتصرّف.
  • ↑ "حكم الرؤيا بعد الاستخارة" ، www.islamweb.net ، 30-6-2005، اطّلع عليه بتاريخ 29-12-2019. بتصرّف.
  • ↑ سند بن علي بن أحمد البيضاني، "هل تجوز الاستخارة بالدعاء دون صلاة ؟" ، www.saaid.net ، اطّلع عليه بتاريخ 18-12-2019. بتصرّف.
  • ↑ سورة آل عمران، آية: 159.
  • ↑ "الفرق بين الاستخارة والاستشارة" ، www.al-eman.com ، اطّلع عليه بتاريخ 18-12-2019. بتصرّف.
  • ↑ "هل تقدم الاستشارة على الاستخارة أم العكس؟" ، www.islamweb.ne ، 15-6-2015، اطّلع عليه بتاريخ 18-12-2019.
  • ↑ فهد بن عبدالعزيز بن عبدالله الشويرخ، "الاستخارة والاستشارة (فوائد من مصنفات الشيخ ابن عثيمين )" ، www.saaid.net ، اطّلع عليه بتاريخ 18-12-2019. بتصرّف.

تم الإرسال بنجاح، شكراً لك!

صورة مقال طريقة صلاة الاستخارة للزواج

  • شارك المقالة

مواضيع ذات صلة بـ : كيف نصلي الاستخارة

صورة مقال ما هو أفضل وقت لصلاة الاستخارة

كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

  • فقه العبادات
  • صلاة التطوع

صلاة الاستخارة كيفيتها ووقتها ومحل الدعاء منها

كيف نصلي صلاة الاستخارة؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:فقد جاءت كيفية صلاة الاستخارة مبينة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقد أخرج البخاري، والترمذي وغيرهما عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلمنا الاستخارة في الأمور كلها، كما يعلمنا السورة من القرآن يقول: إذا هم أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة، ثم ليقل: اللهم إني استخيرك بعلمك، وأستقدرك بقدرتك، وأسالك من فضلك العظيم، فإنك تقدر ولا أقدر، وتعلم ولا أعلم، وأنت علام الغيوب، اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر خير لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري، أو قال: عاجل أمري وأجله، فاقدره لي ويسره لي ثم بارك لي فيه، وإن كنت تعلم أن هذا الأمر شر لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري، (أو قال: عاجل أمري وآجله) فاصرفه عني، واصرفني عنه، واقدر لي الخير حيث كان ثم رضني به . ، قال: ويسمى حاجته، أي يذكر حاجته عند قوله: اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر، فيقول مثلا: اللهم إن كنت تعلم أن سفري أو زواجي من فلانة.... إلخ خير لي في ديني... وإن كنت تعلم أن سفري.... إلخ شر لي في ديني....والاستخارة مستحبة للعبد إذا طرأ له أمر من أمور الدنيا مما يباح فعله، فلا استخارة في أمر واجب فعله، أو مندوب، لأنه مأمور بفعلهما بلا استخارة، ولا استخارة في المحرم والمكروه، لأنه مأمور بتركهما بلا استخارة، وصلاة الاستخارة ركعتان مستقلتان يصليهما المرء بنية الاستخارة، لقوله صلى الله عليه وسلم في الحديث المتقدم: إذا هم أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة. وتجزئ عنهما ركعتان يصليهما من النافلة، كالسنن والرواتب أو ركعتين من قيام الليل، أو غيرهما، لكن لا تصلى هذه الصلاة في الأوقات المكروهة التي هي: بعد صلاة العصر إلى المغرب، وبعد صلاة الصبح إلى طلوع الشمس، وقبيل الظهر مقدار ربع ساعة تقريبا هو وقت زوال الشمس إلا أن يطرأ على المرء طارئ لا يمكنه معه تأجيل صلاة الاستخارة، فيصليها ثم بعد صلاة الركعتين يدعو بالدعاء المتقدم في الحديث، وله أن يدعو به قبل السلام من الركعتين، وله أن يدعو به بعد السلام، أما عن الدعاء عموماً فقد قال الله تعالى: وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ [غافر:60]، وقال تعالى: ادْعُوا رَبَّكُمْ تَضَرُّعاً وَخُفْيَةً إِنَّهُ لا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ [الأعراف:55]، وقال تعالى: وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ [البقرة:186]، وقال تعالى: أَمَّنْ يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ [النمل:62].وروى الترمذي وأبو دواد بسند صحيح عن النعمان بن بشير رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (( الدعاء هو العبادة )) وباب الدعاء واسع، وتمكنك مراجعة كتاب رياض الصالحين (باب الدعاء)، أو غيره من الكتب التي اشتملت على الأدعية والأذكار الصحيحة.والله أعلم.

مواد ذات صلة

كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

الاستخارة قبل خطبة من أُعجِبتْ به والدعاء بتيسيرها

وقت فعل الاستخارة، وما يفعله المستخير بعدها, استشيري في أمر الخاطب، واستخيري، وما أراده الله سيكون, للمستخير فِعْل ما بدا لَه، وإن لم يَنشرح صدره لَه, مشروعية الاستخارة بعد العزم على الأمر, حكم الاستخارة في أمور مجهولة غير معينة, صلاة الاستخارة لمن عليه فوائت.

كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

ما جاء في الاستخارة والمشاورة

صلاة الاستخارة, ضابط الاستخارة لا تكون إلا في المباح, حكم صلاة الاستخارة ومتى تشرع, وقت شرعية صلاة الاستخارة, كيفية صلاة الاستخارة.

كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

حكم صلاة الاستخارة

فضل صلاة الاستخارة, وقت صلاة الاستخارة, تعريف الاستخارة, مشروعية الاستخارة, بحث عن فتوى.

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني

العرض الموضوعي

  • العقيدة الإسلامية 4
  • القرآن الكريم 350
  • الحديث الشريف 456
  • السيرة النبوية 588
  • الدعوة ووسائلها 850
  • طب وإعلام وقضايا معاصرة 876
  • فكر وسياسة وفن 946
  • الفضائل والتراجم 1024
  • الآداب والأخلاق والرقائق 1112
  • الأذكار والأدعية 1156
  • فقه العبادات 1202
  • فقه المعاملات 1930
  • فقه الأسرة المسلمة 2198
  • فقه المواريث 2420
  • فقه الجنايات 2440
  • الحدود والتعزيرات 2474
  • الأطعمة والأشربة والصيد 2514
  • الأقضية والشهادات 2546
  • الأيمان والنذور 2584
  • اللباس والزينة 2602
  • تراجم وشخصيات 2756
  • أصول الفقه وقواعده 2884
  • مصادر الفقه الإسلامي 2888

كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

الأكثر مشاهدة

دعاء الامتحانات والمذاكرة, دعـاء السفـر المسنون, الرقية الشرعية, كيفية صلاة الفجر, زيارة الميت لأهله في الرؤيا هل تؤشر على موت أحدهم, آية الكرسي .. آية أم آيتان, علامات وأعراض المحسود والمصاب بالعين وعلاج ذلك, محاور رئيسية, محاور فرعية.

  • الرحمة المهداة

خدمات تفاعلية

  • مواقيت الصلاة
  • مشاركات الزوار

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى.

كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

جميع الحقوق محفوظة © 2023 - 1998 لشبكة إسلام ويب

كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

  • استكشف من نحن لوحة تحكم مجتمع ويكي هاو صفحة عشوائية التصنيفات

تسجيل الدخول

  • الصفحة الرئيسية
  • عرض التصنيفات
  • حول ويكي هاو
  • تسجيل الدخول / إنشاء حساب
  • الفلسفة والدين
  • الدين والفلسفة

كيفية أداء صلاة الاستخارة

يُكتب المحتوى على ويكي هاو بأسلوب الويكي أو الكتابة التشاركية؛ أي أن أغلبية المقالات ساهم في كتابتها أكثر من مؤلف، عن طريق التحرير والحذف والإضافة للنص الأصلي. لإنشاء هذا المقال، عمل مؤلفون متطوعون على تحريره والتطوير المتواصل لمحتواه. تم عرض هذا المقال ٢٧٬٠١٨ مرة/مرات.

صلاة الاستخارة سُنّة عن النبي صلى الله عليه وسلم، وفيها يلجأ العبد إلى ربه ليستخيره في أي أمر من أمور الدنيا تحيّر فيها واستعصى الاختيار عليه، مثل: الإقدام على الزواج أو شراء سيارة جديدة أو العمل في وظيفة معينة. نقدم لك في هذا المقال دليل القيام بصلاة الاستخارة.

فهم حكم صلاة الاستخارة

حفظ دعاء صلاة الاستخارة.

  • 1 احفظ دعاء صلاة الاستخارة. "اللهم إني أستخيرك بعلمك، وأستقدرك بقدرتك، وأسألك من فضلك العظيم، فإنك تقدر ولا أقدر، وتعلم ولا أعلم وأنت علام الغيوب. اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر -ويسميه بعينه من زواج أو سفر أو غيرهما- خيرٌ لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري، فاقدره لي ويسره لي ثم بارك لي فيه، وإن كنت تعلم أن هذا الأمر شر لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري، فاصرفه عني واصرفني عنه واقدر لي الخير حيث كان ثم ارضني به".

صلاة الاستخارة

Step 1 توضأ استعدادًا للصلاة.

  • 2 استحضر النية. فهي واجبة لصلاة الاستخارة قبل الشروع فيها.

Step 3 صلِّ ركعتين مثل غيرها من صلوات النافلة.

  • 5 توجه إلى الله بالحمد والثناء. في أول الدعاء تحمد وتثني على الله عز وجل بالدعاء، ثم تصلي على النبي صلى الله عليه وسلم، والأفضل الصلاة الإبراهيمية التي تُقال بالتشهد. « اللّهُمَّ صَلّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحمَّدٍ كمَا صَلَّيْتَ عَلَى إبراهيم وَعَلَى آلِ إبْرَاهيمَ وَبَارِكْ عَلَى مُحمَّدٍ وعَلَى آلِ مُحمَّدٍ كمَا بَارَكْتَ عَلَى إبْرَاهيمَ وَعَلَى آلِ إبْرَاهيمَ في العالمينَ إنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ » أو بأي صيغة تحفظها.
  • مثال: "اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ -سفري إلى بلد كذا أو شراء سيارة كذا أو الزواج من بنت فلان ابن فلان أو غيرها من الأمور- ثم تكمل الدعاء وتقول: خَيْرٌ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ فَاقْدُرْهُ لِي وَيَسِّرْهُ لِي ثُمَّ بَارِكْ لِي فِيهِ".
  • وتكرر نفس الأمر مرة أخرى في الشق الثاني من دعاء الاستخارة.
  • 7 صلِّ على النبي صلى الله عليه وسلم مرة أخرى مثلما فعلت قبل قول دعاء الاستخارة.
  • 8 الآن انتهت صلاة الاستخارة. التزم بعدها بتوكيل كل أمرك إلى الله عز وجل، واسعَّ لما فيه الخير بنية صالحة. لا تلتفت إلى الأحلام أو الضيق الذي قد يصيبك.

أفكار مفيدة

  • عوِّد نفسك الاستخارة في أي أمر من أمور الدنيا مهما كان صغيرًا.
  • أيقن بأن الله تعالى سيوفقك لما هو خير، واجمع قلبك أثناء الدعاء وتدبر معانيه العظيمة.
  • لا يجوز أن تستخير بعد صلاة الفريضة، بل يجب صلاة ركعتين بشكل خاص للاستخارة.
  • في حال أردت الاستخارة بعد سنة راتبة أو صلاة ضحى أو غيرها من النوافل، فيجوز بشرط أن تنوي الاستخارة قبل الدخول في الصلاة، أما إذا أحرمت بالصلاة فيها ولم تنوِ الاستخارة فلا تنال الجزاء.
  • إذا احتجت إلى الاستخارة في وقت نهي (أي الأوقات المنهي الصلاة فيها)، فاصبر إلى أن تحلَّ الصلاة، أما إن كان الأمر الذي تستخير له قد يفوت وقته، فصلِّ في وقت النهي واستخر.
  • في حالة وجود مانع من الصلاة -كالحيض للمرأة-، انتظر لما بعد أن يزول المانع، فإن كان الأمر الذي تستخير له قد يفوت وضروري، فاستخر بالدعاء فقط دون الصلاة .
  • إذا كنت لا تحفظ دعاء الاستخارة، اقرأه من ورقة أو كتاب، والأولى أن تحفظه .
  • يجوز أن تجعل دعاء الاستخارة قبل التسليم في الصلاة -أي بعد التشهد- كما يجوز أن تجعله بعد السلام من الصلاة .
  • إذا استخرت، أقدم على ما أردت فعله واستمر فيه، ولا تنتظر رؤيا في المنام أو شيء من ذلك.
  • إذا لم يتبين لك الأصلح، فيجوز أن تكرر الاستخارة .
  • لا تزد على هذا الدعاء شيئًا ولا تنقص منه شيئًا، وقف عند حدود النص .
  • لا تجعل هواك حاكمًا عليك فيما تختاره، فلعل الأصلح لك في مخالفة ما تهوى نفسك (كالزواج من بنت معينة أو شراء سيارة معينة ترغبها أو غير ذلك) بل ينبغي للمستخير ترك اختياره لله، وإلا فلا يكون مستخيراً، بل يكون غير صادق في طلب الاستخارة.
  • لا تنس أن تستشير أولي الحكمة والصلاح واجمع بين الاستخارة والاستشارة .
  • الأول: في السجود.
  • الثاني: بعد الانتهاء من التشهد والصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم بالصيغة الإبراهيمية.
  • إذا شك في أنه نوى للاستخارة وشرع في الصلاة ثم تيقن وهو في الصلاة، فينويها نافلة مطلقة. ثم يأتي بصلاة جديدة للاستخارة.
  • إذا تعددت الأشياء، فهل تكفي فيها استخارة واحدة أم لكل واحدة استخارة ؟ الجواب: الأولى والأفضل لكل أمر استخارة، وإن جمعها فلا بأس .
  • لا استخارة في المكروهات من باب أولى المحرمات .
  • لا يجوز الاستخارة بالمسبحة أو القرآن، وإنما تكون الاستخارة بالطريقة المشروعة بالصلاة والدعاء.

مقالات ذات صلة في ويكي هاو

صلاة الاستخارة

المزيد حول هذا المقال

هل ساعدك هذا المقال؟, مقالات ويكي هاو ذات صلة.

صلاة الاستخارة

  • الصفحة الأولى
  • خريطة الموقع
  • بنود الاستخدام (بالإنجليزية)
  • سياسة الخصوصية
  • Do Not Sell or Share My Info
  • Not Selling Info
  • ar العربية ar English en Français fr Indonesian id Türkçe tr اردو ur 中文 zh

صلاة الاستخارة

تاريخ النشر : 22-05-2002

المشاهدات : 394272

أود معرفة المزيد عن صلاة الاستخارة . ماذا أتلو ، وأدعو ، كم عدد الركعات ، وما هو الأجر من ذلك . وهل صلاة المذهب الحنبلي والشافعي والحنفي بنفس الطريقة .

ملخص الجواب

  • المطلب الأول : تعريف الاستخارة 
  • المطلب الثاني : حكم الاستخارة .

المطلب الثالث : الحكمة من مشروعيتها .

المطلب الرابع : سببها ., المطلب الخامس : مَتَى يَبْدَأُ الاسْتِخَارَةَ ؟, المطلب السادس : الاسْتِشَارَةُ قَبْلَ الاسْتِخَارَةِ ., المطلب السابع : الْقِرَاءَةُ فِي صَلاةِ الاسْتِخَارَةِ ., المطلب الثامن : مَوْطِنُ دُعَاءِ الاسْتِخَارَةِ ..

صلاة الاستخارة سنة شرعها النبي صلى الله عليه وسلم لمن أراد أن يعمل عملاً ولكنه مترددٌ فيه ، وسيكون الحديث عن صلاة الاستخارة من خلال ثمان نقاط :

1ـ تعريفها .          2ـ حكمها .            3ـ الحكمة من مشروعيتها .           4ـ سببها .

5ـ متى تبدأ الاستخارة .       6ـالاستشارة قبل الاستخارة .          7ـ ماذا يقرأ في الاستخارة ؟ .

8ـ متى يكون الدعاء ؟ .

المطلب الأول : تعريف الاستخارة 

الاسْتِخَارَةُ لُغَةً : طَلَبُ الْخِيَرَةِ فِي الشَّيْءِ . يُقَالُ : اسْتَخِرْ اللَّهَ يَخِرْ لَك . وَاصْطِلَاحًا : طَلَبُ الاخْتِيَارِ . أَيْ طَلَبُ صَرْفِ الْهِمَّةِ لِمَا هُوَ الْمُخْتَارُ عِنْدَ اللَّهِ وَالأَوْلَى , بِالصَّلاةِ , أَوْ الدُّعَاءِ الْوَارِدِ فِي الِاسْتِخَارَةِ .

المطلب الثاني : حكم الاستخارة .

أَجْمَعَ الْعُلَمَاءُ عَلَى أَنَّ الاسْتِخَارَةَ سُنَّةٌ , وَدَلِيلُ مَشْرُوعِيَّتِهَا مَا رَوَاهُ الْبُخَارِيُّ عَنْ جَابِرٍ رضي الله عنه قَالَ : ( كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يُعَلِّمُنَا الاسْتِخَارَةَ فِي الأُمُورِ كُلِّهَا كَمَا يُعَلِّمُنَا السُّورَةَ مِنْ الْقُرْآنِ يَقُولُ : إذَا هَمَّ أَحَدُكُمْ بِالأَمْرِ فَلْيَرْكَعْ رَكْعَتَيْنِ مِنْ غَيْرِ الْفَرِيضَةِ ثُمَّ لِيَقُلْ : اللَّهُمَّ إنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ , وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ , وَأَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ الْعَظِيمِ فَإِنَّكَ تَقْدِرُ وَلا أَقْدِرُ , وَتَعْلَمُ وَلا أَعْلَمُ , وَأَنْتَ عَلامُ الْغُيُوبِ , اللَّهُمَّ إنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ خَيْرٌ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ : عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ , فَاقْدُرْهُ لِي وَيَسِّرْهُ لِي ثُمَّ بَارِكْ لِي فِيهِ , اللَّهُمَّ وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ شَرٌّ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ : عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ , فَاصْرِفْهُ عَنِّي وَاصْرِفْنِي عَنْهُ وَاقْدُرْ لِي الْخَيْرَ حَيْثُ كَانَ ثُمَّ ارْضِنِي بِهِ . وَيُسَمِّي حَاجَتَهُ ) رَوَاهُ الْبُخَارِيُّ فِي مَوَاضِعَ مِنْ صَحِيحِهِ (1166) وَفِي بَعْضِهَا ثُمَّ رَضِّنِي بِهِ .

حِكْمَةُ مَشْرُوعِيَّةِ الاسْتِخَارَةِ , هِيَ التَّسْلِيمُ لأَمْرِ اللَّهِ , وَالْخُرُوجُ مِنْ الْحَوْلِ وَالطَّوْلِ , وَالالْتِجَاءُ إلَيْهِ سُبْحَانَهُ . لِلْجَمْعِ بَيْنَ خَيْرَيْ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ . وَيَحْتَاجُ فِي هَذَا إلَى قَرْعِ بَابِ الْمَلِكِ (سبحانه وتعالى) , وَلا شَيْءَ أَنْجَعُ لِذَلِكَ مِنْ الصَّلاةِ وَالدُّعَاءِ ; لِمَا فِيهَا مِنْ تَعْظِيمِ اللَّهِ , وَالثَّنَاءِ عَلَيْهِ , وَالافْتِقَارِ إلَيْهِ قَالا وَحَالا ، ثم بعد الاستخارة يقوم إلى ما ينشرح له صدره .

سَبَبُهَا ( مَا يَجْرِي فِيهِ الاسْتِخَارَةُ ) : اتَّفَقَتْ الْمَذَاهِبُ الْأَرْبَعَةُ عَلَى أَنَّ الِاسْتِخَارَةَ تَكُونُ فِي الْأُمُورِ الَّتِي لَا يَدْرِي الْعَبْدُ وَجْهَ الصَّوَابِ فِيهَا , أَمَّا مَا هُوَ مَعْرُوفٌ خَيْرَهُ أَوْ شَرَّهُ كَالْعِبَادَاتِ وَصَنَائِعِ الْمَعْرُوفِ وَالْمَعَاصِي وَالْمُنْكَرَاتِ فَلا حَاجَةَ إلَى الاسْتِخَارَةِ فِيهَا , إلا إذَا أَرَادَ بَيَانَ خُصُوصِ الْوَقْتِ كَالْحَجِّ مَثَلا فِي هَذِهِ السُّنَّةِ ; لِاحْتِمَالِ عَدُوٍّ أَوْ فِتْنَةٍ , وَالرُّفْقَةِ فِيهِ , أَيُرَافِقُ فُلانًا أَمْ لا ؟ وَعَلَى هَذَا فَالاسْتِخَارَةُ لا مَحَلَّ لَهَا فِي الْوَاجِبِ وَالْحَرَامِ وَالْمَكْرُوهِ , وَإِنَّمَا تَكُونُ فِي الْمَنْدُوبَاتِ وَالْمُبَاحَاتِ . وَالاسْتِخَارَةُ فِي الْمَنْدُوبِ لا تَكُونُ فِي أَصْلِهِ ; لِأَنَّهُ مَطْلُوبٌ , وَإِنَّمَا تَكُونُ عِنْدَ التَّعَارُضِ , أَيْ إذَا تَعَارَضَ عِنْدَهُ أَمْرَانِ أَيُّهُمَا يَبْدَأُ بِهِ أَوْ يَقْتَصِرُ عَلَيْهِ ؟ أَمَّا الْمُبَاحُ فَيُسْتَخَارُ فِي أَصْلِهِ .

يَنْبَغِي أَنْ يَكُونَ الْمُسْتَخِيرُ خَالِيَ الذِّهْنِ , غَيْرَ عَازِمٍ عَلَى أَمْرٍ مُعَيَّنٍ , فَقَوْلُهُ صلى الله عليه وسلم فِي الْحَدِيثِ : " إذَا هَمَّ " يُشِيرُ إلَى أَنَّ الِاسْتِخَارَةَ تَكُونُ عِنْدَ أَوَّلِ مَا يَرِدُ عَلَى الْقَلْبِ , فَيَظْهَرُ لَهُ بِبَرَكَةِ الصَّلَاةِ وَالدُّعَاءِ مَا هُوَ الْخَيْرُ , بِخِلَافِ مَا إذَا تَمَكَّنَ الْأَمْرُ عِنْدَهُ , وَقَوِيَتْ فِيهِ عَزِيمَتُهُ وَإِرَادَتُهُ , فَإِنَّهُ يَصِيرُ إلَيْهِ مَيْلٌ وَحُبٌّ , فَيَخْشَى أَنْ يَخْفَى عَنْهُ الرَّشَادُ ; لِغَلَبَةِ مَيْلِهِ إلَى مَا عَزَمَ عَلَيْهِ . وَيُحْتَمَلُ أَنْ يَكُونَ الْمُرَادُ بِالْهَمِّ الْعَزِيمَةَ ; لأَنَّ الْخَاطِرَ لا يَثْبُتُ فَلَا يَسْتَمِرُّ إلَّا عَلَى مَا يَقْصِدُ التَّصْمِيمَ عَلَى فِعْلِهِ مِنْ غَيْرِ مَيْلٍ . وَإِلا لَوْ اسْتَخَارَ فِي كُلِّ خَاطِرٍ لاسْتَخَارَ فِيمَا لا يَعْبَأُ بِهِ , فَتَضِيعُ عَلَيْهِ أَوْقَاتُهُ . "

قَالَ النَّوَوِيُّ : يُسْتَحَبُّ أَنْ يَسْتَشِيرَ قَبْلَ الاسْتِخَارَةِ مَنْ يَعْلَمُ مِنْ حَالِهِ النَّصِيحَةَ وَالشَّفَقَةَ وَالْخِبْرَةَ , وَيَثِقُ بِدِينِهِ وَمَعْرِفَتِهِ . قَالَ تَعَالَى : وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ وَإِذَا اسْتَشَارَ وَظَهَرَ أَنَّهُ مَصْلَحَةٌ , اسْتَخَارَ اللَّهَ تَعَالَى فِي ذَلِكَ . قَالَ ابْنُ حَجَرٍ الْهَيْثَمِيُّ : حَتَّى عِنْدَ الْمُعَارِضِ ( أَيْ تَقَدُّمِ الاسْتِشَارَةِ ) لأَنَّ الطُّمَأْنِينَةَ إلَى قَوْلِ الْمُسْتَشَارِ أَقْوَى مِنْهَا إلَى النَّفْسِ لِغَلَبَةِ حُظُوظِهَا وَفَسَادِ خَوَاطِرِهَا . وَأَمَّا لَوْ كَانَتْ نَفْسُهُ مُطْمَئِنَّةً صَادِقَةٌ إرَادَتَهَا مُتَخَلِّيَةً عَنْ حُظُوظِهَا , قَدَّمَ الاسْتِخَارَةَ .

-فِيمَا يَقْرَأُ فِي صَلاةِ الاسْتِخَارَةِ ثَلاثَةُ آرَاءٍ :

 أ - قَالَ الْحَنَفِيَّةُ , وَالْمَالِكِيَّةُ , وَالشَّافِعِيَّةُ : يُسْتَحَبُّ أَنْ يَقْرَأَ فِي الرَّكْعَةِ الْأُولَى بَعْدَ الْفَاتِحَةِ قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ , وَفِي الثَّانِيَةِ قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ . وَذَكَر النَّوَوِيُّ تَعْلِيلًا لِذَلِكَ فَقَالَ : نَاسَبَ الْإِتْيَانُ بِهِمَا فِي صَلَاةٍ يُرَادُ مِنْهَا إخْلَاصُ الرَّغْبَةِ وَصِدْقُ التَّفْوِيضِ وَإِظْهَارُ الْعَجْزِ , وَأَجَازُوا أَنْ يُزَادَ عَلَيْهِمَا مَا وَقَعَ فِيهِ ذِكْرُ الْخِيَرَةِ مِنْ الْقُرْآنِ الْكَرِيمِ .

 ب - وَاسْتَحْسَنَ بَعْضُ السَّلَفِ أَنْ يَزِيدَ فِي صَلاةِ الاسْتِخَارَةِ عَلَى الْقِرَاءَةِ بَعْدَ الْفَاتِحَةِ بِقَوْلِهِ تَعَالَى : وَرَبُّك يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَيَخْتَارُ . مَا كَانَ لَهُمْ الْخِيَرَةُ سُبْحَانَ اللَّهِ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ . وَرَبُّك يَعْلَمُ مَا تُكِنُّ صُدُورُهُمْ وَمَا يُعْلِنُونَ . وَهُوَ اللَّهُ لا إلَهَ إلا هُوَ لَهُ الْحَمْدُ فِي الْأُولَى وَالْآخِرَةِ وَلَهُ الْحُكْمُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ . فِي الرَّكْعَةِ الْأُولَى , وَفِي الرَّكْعَةِ الثَّانِيَةِ قوله تعالى : وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلا مُؤْمِنَةٍ إذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَنْ يَكُونَ لَهُمْ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ وَمَنْ يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلالا مُبِينًا

 ج - أَمَّا الْحَنَابِلَةُ وَبَعْضُ الْفُقَهَاءِ فَلَمْ يَقُولُوا بِقِرَاءَةٍ مُعَيَّنَةٍ فِي صَلاةِ الِاسْتِخَارَةِ .

قَالَ الْحَنَفِيَّةُ , وَالْمَالِكِيَّةُ , وَالشَّافِعِيَّةُ , وَالْحَنَابِلَةُ : يَكُونُ الدُّعَاءُ عَقِبَ الصَّلاةِ , وَهُوَ الْمُوَافِقُ  لِمَا جَاءَ فِي نَصِّ الْحَدِيثِ الشَّرِيفِ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم . أنظر الموسوعة الفقهية ج3 ص241

قال شيخ الاسلام في الفتاوى الكبرى ج2 ص265 : مَسْأَلَةٌ فِي دُعَاءِ الِاسْتِخَارَةِ , هَلْ يَدْعُو بِهِ فِي الصَّلاةِ ؟ أَمْ بَعْدَ السَّلامِ؟ الْجَوَابُ : يَجُوزُ الدُّعَاءُ فِي صَلاةِ الاسْتِخَارَةِ , وَغَيْرِهَا : قَبْلَ السَّلامِ , وَبَعْدَهُ , وَالدُّعَاءُ قَبْلَ السَّلامِ أَفْضَلُ ; فَإِنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم أَكْثَرُ دُعَائِهِ قَبْلَ السَّلامِ , وَالْمُصَلِّي قَبْلَ السَّلامِ لَمْ يَنْصَرِفْ , فَهَذَا أَحْسَنُ , وَاَللَّهُ تَعَالَى أَعْلَمُ ..

هل انتفعت بهذه الإجابة؟ لا نعم

المصدر: الإسلام سؤال وجواب

مشاركة السؤال

يمكنك طرح سؤالك في الموقع عن طريق الرابط: https://islamqa.info/ar/ask

تسجيل الدخول إنشاء حساب

البريد الإلكتروني

كلمة المرور

٨ خانات على الأقل وان تحتوي على حرف إنكليزي صغير وكبير على الأقل.

دخول إنشاء حساب

لا يمكنك الدخول إلى حسابك؟

إذا لم يكن لديك حساب بالفعل، قم بالضغط على إنشاء حساب جديد

إذا كان لديك حساب اذهب إلى تسجيل دخول.

إنشاء حساب جديد تسجيل دخول

إعادة تعيين اسم المستخدم أو كلمة المرور

إعادة تعيين

إرسال الملاحظات

  • الصلوات النوافل

صلاة الاستخارة، شروطها وكيفيتها

صلاة الاستخارة، شروطها وكيفيتها

حُكم صلاة الاستخارة

الحكمة من مشروعيّة صلاة الاستخارة, شروط صلاة الاستخارة, كيفيّة صلاة الاستخارة, ما يُقرَأ في صلاة الاستخارة, نتيجة صلاة الاستخارة, أحكامٌ مُتعلّقةٌ بصلاة الاستخارة, حُكم أداء صلاة الاستخارة في أوقات الكراهة, حُكم الجمع بين أمرَين أو أكثر في الاستخارة, حُكم تكرار الاستخارة.

شُرِعت صلاة الاستخارة في الأمور المُباحة التي يتردّد المسلم بين الإتيان بها، أو تركها؛ ليتعيّن الأمر بعد استخارة الله -سبحانه وتعالى-، ثمّ الاستسلام والخضوع والرضا بِما ييسّره -تعالى-، [١] وهي تُعرَّف بأنّها: الصلاة التي تُؤدّى بكيفيّةٍ مخصوصةٍ؛ لطلب الخيرة والاختيار وصَرف الهمّة إلى ما كتبه الله -تعالى-. [٢]

صلاة الاستخارة سُنّة بإجماع العلماء؛ استدلالاً بما أخرجه الإمام البخاري في صحيحه عن جابر بن عبدالله -رضي الله عنه- أنّه قال: "كانَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يُعَلِّمُنَا الِاسْتِخَارَةَ في الأُمُورِ كُلِّهَا، كَالسُّورَةِ مِنَ القُرْآنِ" . [٣] [٤]

شُرِعت صلاة الاستخارة؛ تسليماً وخضوعاً لأمر الله -عزّ وجلّ-، ولجوءاً إليه فقط، وخروجاً من شهوات النفس وأهوائها، وتحقيقاً لِما في الدُّنيا والآخرة من النَّفْع والبِرّ والخير، ولا يكون ذلك إلّا بالصلاة والدعاء؛ لِما فيهما من تعظيم لله -سبحانه-، وثناء عليه، وحاجة وافتقار إليه. [٥]

تُشترَط لصلاة الاستخارة عدّة أمورٍ، وبيانها فيما يأتي:

  • تكون الاستخارة في الأمور التي لم يعرف العبد وجه الصواب فيها، وقد أجمع العلماء على ذلك، أمّا الأمور التي يُعرَف خيرها؛ كالعبادات، والطاعات، والأعمال الصالحة، إلى جانب الأمور التي يُعرَف شَرّها؛ كالمُحرَّمات، والمعاصي، والمُنكَرات، فلا تُشرَع لها صلاة الاستخارة؛ أي أنّ الاستخارة لا تُشرَع في الأمور الواجبة، ولا المُحرَّمة، ولا المكروهة، وإنّما تُشرَع في الأمور المَسنونة والمُباحة، مع الإشارة إلى أنّ الاستخارة في الأمور المسنونة تكون عند تعارُضها فقط. [٦]
  • يُشترَط لصلاة الاستخارة ما يُشترَط في غيرها من الصلوات؛ من الطهارة، واستقبال القِبلة، وسِتر العَورة؛ فعلى سبيل المثال لا يجوز للحائض أداء صلاة الاستخارة، وإنّما يجوز لها الإتيان بدعاء الاستخارة فقط دون صلاةٍ. [٧]

تُؤدّى صلاة الاستخارة ركعتَين، ثمّ يُردَّد دعاء الاستخارة بقول: "اللَّهُمَّ إنِّي أسْتَخِيرُكَ بعِلْمِكَ، وأَسْتَقْدِرُكَ بقُدْرَتِكَ، وأَسْأَلُكَ مِن فَضْلِكَ العَظِيمِ، فإنَّكَ تَقْدِرُ ولَا أقْدِرُ، وتَعْلَمُ ولَا أعْلَمُ، وأَنْتَ عَلَّامُ الغُيُوبِ، اللَّهُمَّ إنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أنَّ هذا الأمْرَ خَيْرٌ لي في دِينِي ومعاشِي وعَاقِبَةِ أمْرِي - أوْ قالَ: في عَاجِلِ أمْرِي وآجِلِهِ - فَاقْدُرْهُ لِي، وإنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أنَّ هذا الأمْرَ شَرٌّ لي في دِينِي ومعاشِي وعَاقِبَةِ أمْرِي -أوْ قالَ: في عَاجِلِ أمْرِي وآجِلِهِ- فَاصْرِفْهُ عَنِّي واصْرِفْنِي عنْه، واقْدُرْ لي الخَيْرَ حَيْثُ كَانَ، ثُمَّ رَضِّنِي به، ويُسَمِّي حَاجَتَهُ" . [٣] [٨]

تُستحَبّ قراءة سورة الكافرون بعد سورة الفاتحة في الركعة الأولى من صلاة الاستخارة، وقراءة سورة الإخلاص بعد الفاتحة في الركعة الثانية، وهو قول جمهور العلماء من الحنفيّة، والمالكيّة، والشافعيّة، وقد قال الإمام النوويّ -رحمه الله- في ذلك: " نَاسَبَ الإِْتْيَانُ بِهِمَا فِي صَلاَةٍ يُرَادُ مِنْهَا إِخْلاَصُ الرَّغْبَةِ وَصِدْقُ التَّفْوِيضِ وَإِظْهَارُ الْعَجْزِ، وَأَجَازُوا أَنْ يُزَادَ عَلَيْهِمَا مَا وَقَعَ فِيهِ ذِكْرُ الْخِيَرَةِ مِنَ الْقُرْآنِ الْكَرِيمِ"، أمّا الحنابلة فلم يتطرّقوا إلى الحديث عمّا يُقرَأ تحديداً في صلاة الاستخارة. [٩]

لا تتوقّف نتيجة صلاة الاستخارة على أمرٍ ما؛ كالرؤيا، أو غيرها، بل يجدر بالمُسلم بعد أداء صلاة الاستخارة أن يمضيَ في الأمر الذي يُريده؛ فإن كان خيراً يَسَّره الله وأعانه عليه دون مشكلات قد تمنعه أو تُعيق إتمامه -في ما عدا بعض العقبات اليسيرة التي يُمكن حَلّها وتجاوُزها-، وإن لم يكن في الأمر خيرٌ أبعده الله -تعالى-؛ إذ قد تحدث المشاكل وتقع العقبات التي قد تمنع حدوثه وتُعيق إتمامه بشكل كامل. [١٠]

لا يجوز أداء صلاة الاستخارة في أوقات الكراهة التي نُهِي عن الصلاة فيها؛ لأنّ وقت صلاة الاستخارة واسعٌ، إلّا إن كان هناك أمر ضروريّ لا يُمكن تأجيله؛ فتجوز حينها الاستخارة في أوقات الكراهة، [١١] والأوقات التي تُكرَه الصلاة فيها هي: من بعد صلاة الفجر إلى ما بعد طلوع الشمس برُبع ساعةٍ، وقبل صلاة الظهر بثُلث ساعةٍ، ومن بعد صلاة العصر إلى أذان المغرب. [١٢]

يجوز الجَمع بين أكثر من أمرٍ في الاستخارة الواحدة إن كانت الأمور مُرتبطةً ببعضها البعض، أمّا إن كانت الأمور غير مُرتبطةٍ فيُفضَّل الفَصل بالاستخارة؛ وذلك بتخصيص استخارة لكلّ أمر على حدة. [١٣]

قال جمهور العلماء من الحنفيّة والمالكيّة والشافعيّة بجواز تكرار الاستخارة في أمرٍ ما سبع مرّات، أمّا الحنابلة فلم يُصرّحوا بحُكم تكرار الاستخارة. [١٤]

  • ↑ أحمد الزومان (2011-01-23)، "صلاة الاستخارة" ، الألوكة ، اطّلع عليه بتاريخ 2020-11-16. بتصرّف.
  • ↑ وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية الكويت، الموسوعة الفقهية الكويتية ، صفحة 241. بتصرّف.
  • ^ أ ب رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن جابر بن عبدالله، الصفحة أو الرقم:6382، صحيح.
  • ↑ عقيل الشهري، صلاة الاستخارة مسائل فقهية وفوائد تربوية ، صفحة 17. بتصرّف.
  • ↑ وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية الكويت، الموسوعة الفقهية الكويتية ، صفحة 242. بتصرّف.
  • ↑ وزارة الأوقاف والشؤون الإسامية الكويت، الموسوعة الفقهية الكويتية ، صفحة 242. بتصرّف.
  • ↑ "استخارة الحائض بالدعاء" ، إسلام ويب ، 2015-12-14، اطّلع عليه بتاريخ 2020-11-16. بتصرّف.
  • ↑ موقع الدرر السنية، الموسوعة الفقهية الدرر السنية ، صفحة 197. بتصرّف.
  • ↑ وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية الكويت، الموسوعة الفقهية الكويتية ، صفحة 245. بتصرّف.
  • ↑ موافي عزب (2003-02-19)، "كيفية معرفة نتيجة صلاة الاستخارة" ، إسلام ويب ، اطّلع عليه بتاريخ 2020-11-16. بتصرّف.
  • ↑ عبدالعزيز الراجحي، فتاوى منوّعة ، صفحة 51. بتصرّف.
  • ↑ ابن باز، "الأوقات التي نهي عن الصلاة فيها والحكمة من ذلك" ، ابن باز ، اطّلع عليه بتاريخ 24/12/2020. بتصرّف.
  • ↑ عقيل الشهري، صلاة الاستخارة مسائل فقهية وفوائد تربوية ، صفحة 31-32. بتصرّف.
  • ↑ وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية الكويت، الموسوعة الفقهية الكويتية ، صفحة 246. بتصرّف.

لقد قمت بتقييم هذا المقال سابقاً

كيف يمكن تحسين المقال ؟ *

كيفية صلاة الاستخارة

كيفية صلاة الاستخارة

صلاة الاستخارة تعرّف الاستخارة بأنّها: طلب الخِيَرَة في أمرٍ ما، أمّا صلاة الاستخارة فهي: الصلاة التي تؤدّى...

استخارة الزواج وكيفيتها

استخارة الزواج وكيفيتها

شُرِعت الاستخارة قبل الزواج وإتمام العقد بالتوجُّه إلى الله -سبحانه وتعالى-؛ استعانةً به، ووتفويضاً له؛ نظراً...

كيفية صلاة الاستخارة للزواج

كيفية صلاة الاستخارة للزواج

تعريف الاستخارة بيان تعريف الاستخارة لغةً وشرعاً آتياً:[١] الاستخارة لغةً: أن يطلبَ الإنسان الخيرة في أمرٍ ما. الاستخارة...

كيفية صلاة الاستخارة ووقتها وكيف أعرف نتيجتها

كيفية صلاة الاستخارة ووقتها وكيف أعرف نتيجتها

صلاة الاستخارة بيان معنى الاستخارة في اللغة والشَّرع آتياً: الاستخارة لغةً: اسمٌ من الفعل استخارَ يُطلق على طلب الخيرة في أمرٍ...

وقت صلاة الاستخارة

وقت صلاة الاستخارة

تعريف صلاة الاستخارة الاستخارة في اللغة هي: طلب الخير والبر في الأمور، أمّا اصطلاحاً فهي: طلب المسلم من الله -عزّ وجلّ- أن يصرف...

دعاء صلاة الاستخارة

دعاء صلاة الاستخارة

صلاة الاستخارة تُعرّف الاستخارة في اللغة بأنّها: طلب وسؤال الخيرة في الأمر، وتُعرّف في الشرع بأنّها: الطلب والسؤال من الله...

السبيل

صلاة الاستخارة، تعريفها وأحكامها

  • صلاة الاستخارة

صلاة الاستخارة، تعريفها وأحكامها

تعريف صلاة الاستخارة

الاستخارة لغةً هي طلب الْخِيَرَة والتوفيق والسدادِ في أمور الدنيا والدين. وهي مصدر مشتق من الفعل استخار يستخير استخارةً أي طلب الخيرة والاختيار ممن هو أكثر علما وأوسع حكمة. أما في الاصطلاح الشرعي، فالاستخارة عبارة عن صلاة يؤديها المسلم عند شعوره بالحيرة والتردد لفعل أو ترك أمر معين لا يعلم إن كانت عواقبه نافعة أو ضارة. فيستخير الله تعالى طالبا منه صرف همته وعزمه لما يحبه تعالى ويرضاه. وصلاة الاستخارة بهذا المعنى، ركعتان يؤديهما المسلم من غير الفريضة كلما عزم على الانخراط في فعل معين كالزواج والتجارة والسفر ونحو ذلك. وفي هذه الصلاة، يطلب العبد من ربه أن يختار له الخير ويعينه عليه، ويصرفه عما يريد إذا كان فيه شر له.

حكم صلاة الاستخارة

هناك إجماع من أهل العلم قديما وحديثا على أن صلاة الاستخارة سُنَّة كان الرسول صلى الله عليه وسلم يؤديها في بعض الظروف والأحوال طوال حياته. ويستشهد أهل العلم على هذا الحكم بعدد من الأحاديث النبوية الشريفة وخاصة ما رواه البخاري في صحيحه عن جابر وعن سعد بن أبي وقاص أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (من سعادة ابن آدم استخارة الله، ومن سعادة بني آدم رضاه بما قضى الله، ومن شقوة ابن آدم تركه استخارة الله، ومن شقوة ابن آدم سخطه بما قضى الله). فصلاة الاستخارة بذلك، سُنة ثابتة عن النبي الكريم، من عمل بها ورضي بما قسم الله له نال السعادة والتوفيق في الدنيا والآخرة، ومن تركها ولم يرضَ بقضاء الله وقدره عَرَّض نفسه للشقاء والسخَط.

شروط صلاة الإستخارة

لصلاة الاستخارة شروط يستحسن توفرها قبل وبعد الدخول فيها حتى تصح وينتفع بها العبد بإذن الله تعالى. وأول هذه الشروط هو النية في أدائها، وثانيها الأخذ بالأسباب بعد أدائها وعدم التهاون والتواكل عليها. وثالثها الرضا بقضاء الله وقدره قبل وأثناء وبعد أدائها مهما كانت نتائجها. ورابعها استعمالها في الأمور المباحة كالزواج والتجارة والسفر وما شابه ذلك. وخامسها التوبة إلى الله تعالى ورد مظالم الناس والابتعاد عن أكل الربا والمال الحرام لزيادة فرص قبولها. وسادسها عدم اللجوء إليها إذا كان في القلب ميل سابق وانحياز لأحد الأمرين موضوع صلاة الاستخارة. وسابعها القيام بها في غير الأوقات المنهيّ عنها كوقت طلوع الشمس مثلا، ووقت الغروب. وثامنها الصبر بعدها وعدم استعجال نتائجها. هذا بالإضافة إلى الشروط الأخرى التي تجب في كل الصلوات كالطهارة وستر العورة وغيرهما.

دعاء صلاة الإستخارة

بعد أن يصلي المسلم ركعتي الاستخارة، يسلّم ثم يحمد الله تعالى ويصلي على نبيه، ثم يدعو بالدعاء الذي رواه البخاري في صحيحه من حديث جابر قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلمنا الاستخارة في الأمور كلها كما يعلمنا السورة من القرآن فيقول: (إذا هَمَّ أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة ثم ليقل اللهم إني أستخيرك بعلمك وأستقدرك بقدرتك وأسألك من فضلك، فإنك تقدر ولا أقدر وتعلم ولا أعلم وأنت علاَّم الغيوب، اللهم فإن كنتَ تعلم هذا الأمر "ثم تسميه بعينه" خيرا لي في عاجل أمري وآجله -قال- أو في ديني ومعاشي وعاقبة أمري فَاقْدُرْهُ لي ويَسِّرهُ لي ثم بارك لي فيه، اللهم وإن كنتَ تعلم أنه شر لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري -أو قال- في عاجل أمري وآجله فاصرفني عنه [ واصرفه عني ] وَاقْدُرْ لي الخير حيث كان ثم رَضِّنِي به).

بقلم: محمد الحياني

مشاركة هذا المقال:

كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

  • ← صلاة الاستسقاء
  • بداية رمضان 2024 في المغرب
  • بداية رمضان 1445 في المملكة العربية السعودية
  • بداية رمضان 1445 في مصر
  • بداية رمضان 2024 في الجزائر
  • بداية رمضان 2024 في الهند
  • بداية رمضان 2024 في تونس
  • بداية رمضان 2024 في ليبيا
  • بداية رمضان 2024 في ماليزيا
  • بداية رمضان 2024 في باكستان
  • بداية رمضان 1445 في العراق
  • بداية رمضان 2024 في تركيا
  • بداية رمضان 1445 في اليمن
  • بداية رمضان 1445 في الإمارات
  • كيفية استقبال رمضان
  • أحكام الصيام
  • فوائد الصيام
  • سلوك الصائم
  • رمضان والسكري
  • العشر الأواخر
  • القبلة و الصوم
  • عيد الفطر 1445 في المملكة العربية السعودية
  • عيد الفطر 1445 في مصر
  • عيد الفطر 2024 في المغرب
  • عيد الفطر 2024 في الجزائر
  • عيد الفطر 2024 في تونس
  • عيد الفطر 1445 في الإمارات
  • عيد الفطر 1445 في الأردن
  • عيد الفطر 1445 في قطر
  • عيد الفطر 1445 في سلطنة عمان
  • صيام الست من شوال

صلاة التراويح

  • من أخطاء الصائم
  • إفطار المسافر
  • صوم الحامل والمرضع
  • القضاء أم الكفارة للحامل والمرضع
  • أحداث تاريخية وقعت في رمضان
  • حكم تناول حبوب منع الحيض في رمضان
  • طقوس عيد الأضحى
  • أحكام الأضحية
  • تهاني عيد الأضحى
  • الصلوات الخمس
  • أحكام الطهارة

مصافحة المرأة و الوضوء

  • صلاة الجمعة
  • الوضوء والقبلة
  • صلاة الجماعة
  • صلاة النوافل
  • صلاة العيدين
  • صلاة الاستسقاء
  • فضل حفظ القرآن الكريم
  • علوم القرآن
  • آداب تلاوة القرآن
  • أسباب النزول
  • المكي والمدني
  • الناسخ والمنسوخ
  • المُحكم والمتشابه
  • إعجاز القرآن
  • بلاغة القرآن الكريم
  • قراءة القرآن بدون حجاب
  • قراءة القرآن من الجوال
  • قراءة الحائض للقرآن
  • أهمية مناسك الحج
  • السعي بين الصفا والمروة
  • الوقوف بعرفة
  • الإفاضة إلى المزدلفة
  • التوجه إلى منى
  • طواف الوداع
  • فضل صيام يوم عرفة
  • الحجر الأسود
  • أحكام العمرة
  • الإحرام للعمرة
  • دخول مكة للعمرة
  • طواف العمرة
  • السعي للعمرة
  • الشرب من زمزم
  • الحلق والتقصير
  • حكم الموسيقى والغناء
  • حُكم التدخين
  • لماذا حرم الله لحم الخنزير؟

حكم السهو في الصلاة

  • لماذا حرم الله الخمر ؟
  • العين والحسد
  • المحارم في الإسلام
  • حكم الصيام بعد انتصاف شعبان
  • حكم وضع الطيب في رمضان
  • المولد النبوي
  • أنواع الطلاق
  • حقوق المطلَّقة في الإسلام
  • الرضاعة الطبيعية
  • أنواع الحجاب والفرق بينها
  • حقوق وواجبات الزوجة
  • الرقية الشرعية
  • التمائم الشركية
  • الوقاية من السحر
  • من أدعية الرقية الشرعية
  • الفرق بين الراقي والمشعوذ
  • بِدَعُ الرقية الشرعية
  • الرقية الشرعية والطب
  • فاتح محرم 1440
  • الإسراء والمعراج
  • بداية شهر رمضان ١٤٤٣
  • عيد الفطر 1445/2024
  • البر بالوالدين
  • الإخلاص في العمل
  • أمة اقرأ لا تقرأ

التيمم‎

التيمم لغةً القصد، وشرعاً عبادة تقوم مقام الوضوء والغسل عند الضرورة، وتت...

صلاة التراويح

ليس رمضان شهرا للصوم نهارا والإفطار مساء والنوم ليلا، بل هو مناسبة روحية عظيمة للاجتهاد في العبادات والإكثار من الطاعات للفوز بكثيرِ الأجر وعظيمِ الحسن...

الغُسل

الغُسْل لغةً من الاغتسال أي تعميم الماء على الجسم لإزالة الأوساخ والنجاسات وغيرها، وشرعاً إيصال الماء الطاهر إلى جميع البدن مع الدَّلك بِنيّة رفع الحدث كي تصح ...

حكم السهو في الصلاة

يَحدث أن يدخل الإنسان في الصلاة فيجدَ نفسه بعد فترة من الوقت ساهيا لا يذكر هل أدى بعض أركان الصلاة وواجباتها أم فوَّتها. والواقع أن السهو في الصلاة أمر طبي...

مصافحة المرأة و الوضوء

من الأسئلة الشائعة التي يطرحها الكثير من الناس هذه الأيام، إشكالية مصافحة الرجل للمرأة من غير محارمه وما إذا كان ذلك سببا لنقض

كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

ما كيفية صلاة الاستخارة ودعائها؟ - ابن باز

  • كيفية صلاة الحاجة وصلاة الاستخارة - اللجنة الدائمة
  • موضع دعاء الاستخارة في الصلاة - ابن باز
  • دعاء الاستخارة - ابن باز
  • ماهي كيفية دعاء الاستخارة ؟ - ابن عثيمين
  • ما الكيفية الصحيحة لصلاة الاستخارة؟ - ابن باز
  • كيفية صلاة الاستخارة - ابن باز
  • كيف يصلي المسلم صلاة الاستخارة .؟ وما هي كيف... - ابن عثيمين
  • صلاة الاستخارة - ابن باز
  • كيفية صلاة الاستخارة والدعاء الوارد فيها - ابن باز
  • ما كيفية صلاة الاستخارة ودعائها؟ - ابن باز

الرئيسية

كيفية صلاة الاستخارة.

السؤال إذا أراد الشخص أن يستخير فهل لا بد أن يصلي مع الدعاء أو يكتفي بمجرد الدعاء دون الصلاة؟

مركز الإشعاع الإسلامي

مركز الإشعاع الإسلامي

  • ادعية و زيارات
  • مقالات و دراسات
  • شبهات و ردود

سماحة الشيخ صالح الكرباسي حفظه الله

الشيخ صالح الكرباسي

حقول مرتبطة: 

  • المستحبات و السنن - مصطلحات و مفاهيم

الكلمات الرئيسية: 

  • الاستخارة - صلاة الاستخارة

ما هي كيفية صلاة الاستخارة ؟

الاستخارة هي بمثابة الدعاء و طلب الخير و الاسترشاد إلى ما فيه مصلحة الإنسان من الله عَزَّ و جَلَّ ، و يستحب للمستخير أن يصلي صلاة الاستخارة ثم يستخير الله تعالى . و الاستخارة تكون بأشكال مختلفة ، أما صلاة الاستخارة فهي أيضاً مروية بطرق مختلفة و بصورٍ متنوعة يختار المستخير أياً منها . صلاة الاستخارة : صلاة الاستخارة تسمية تُطلق على الصلاة التي يُصليها المستخير قبل الاستخارة ، و هي ركعتان يصليهما المستخير بفاتحة الكتاب ، و له أن يقرأ فيهما بعد الحمد أي سورة أخرى ، و له أيضاً أن يقتصر على قراءة سورة الحمد ، و هذه الصلاة صلاة مستحبة و هي من آداب الاستخارة و كمالها . عَنْ مُرَازِمٍ قَالَ قَالَ لِي أَبُو عَبْدِ اللَّهِ 1 علیه السلام :‏ "  إِذَا أَرَادَ أَحَدُكُمْ‏ شَيْئاً فَلْيُصَلِّ رَكْعَتَيْنِ ثُمَّ لْيَحْمَدِ اللَّهَ وَ لْيُثْنِ عَلَيْهِ وَ لْيُصَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَ أَهْلِ بَيْتِهِ وَ يَقُولُ : اللَّهُمَّ إِنْ كَانَ هَذَا الْأَمْرُ خَيْراً لِي فِي دِينِي وَ دُنْيَايَ فَيَسِّرْهُ لِي وَ اقْدِرْهُ‏  ، وَ إِنْ كَانَ غَيْرَ ذَلِكَ فَاصْرِفْهُ عَنِّي ". فَسَأَلْتُهُ أَيَّ شَيْ‏ءٍ أَقْرَأُ فِيهِمَا ؟ فَقَالَ : "اقْرَأْ فِيهِمَا مَا شِئْتَ ، وَ إِنْ شِئْتَ قَرَأْتَ فِيهِمَا- قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ وَ قُلْ يا أَيُّهَا الْكافِرُونَ‏ " 2 . و روي عن الامام أبي جعفر الباقر عليه السلام  أنه قال : " كَانَ عَلِيُّ بْنُ الْحُسَيْنِ ( صلوات الله عليه ) إِذَا هَمَّ بِأَمْرِ حَجٍّ أَوْ عُمْرَةٍ أَوْ بَيْعٍ أَوْ شِرَاءٍ أَوْ عِتْقٍ تَطَهَّرَ ، ثُمَّ صَلَّى رَكْعَتَيِ الِاسْتِخَارَةِ فَقَرَأَ فِيهِمَا بِسُورَةِ الْحَشْرِ 3 وَ بِسُورَةِ الرَّحْمَنِ 4 ، ثُمَّ يَقْرَأُ الْمُعَوِّذَتَيْنِ وَ قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ إِذَا فَرَغَ وَ هُوَ جَالِسٌ فِي دُبُرِ الرَّكْعَتَيْنِ ، ثُمَّ يَقُولُ : اللَّهُمَّ إِنْ كَانَ ــ كَذَا وَ كَذَا ــ خَيْراً لِي فِي دِينِي وَ دُنْيَايَ وَ عَاجِلِ أَمْرِي وَ آجِلِهِ فَصَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَ آلِهِ وَ يَسِّرْهُ لِي عَلَى أَحْسَنِ الْوُجُوهِ وَ أَجْمَلِهَا ، اللَّهُمَّ وَ إِنْ كَانَ ــ كَذَا وَ كَذَا ــ شَرّاً لِي فِي دِينِي وَ دُنْيَايَ وَ آخِرَتِي وَ عَاجِلِ أَمْرِي وَ آجِلِهِ فَصَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَ آلِهِ وَ اصْرِفْهُ‏ عَنِّي‏ ، رَبِّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَ آلِهِ وَ اعْزِمْ لِي عَلَى رُشْدِي وَ إِنْ كَرِهْتُ‏  ذَلِكَ أَوْ أَبَتْهُ نَفْسِي" 5 . و يستفاد من الروايات أنه يُستحسن أن تكون الاستخارة بعد صلاةٍ سواءً كانت صلاة الاستخارة أو صلاة فريضة أو نافلة ، و يدل على ذلك الروايات التالية : قال الامام جعفر بن محمد الصادق عليه السلام : " صَلِ‏ رَكْعَتَيْنِ‏ وَ اسْتَخِرِ اللَّهَ فَوَ اللَّهِ مَا اسْتَخَارَ اللَّهَ مُسْلِمٌ إِلَّا خَارَ لَهُ الْبَتَّةَ " 5 . و عَنْ إِسْحَاقَ بْنِ عَمَّارٍ عَنْ الامام جعفر الصادق عليه السلام قَالَ: قُلْتُ لَهُ رُبَّمَا أَرَدْتُ الْأَمْرَ يَفْرُقُ مِنِّي فَرِيقَانِ‏  أَحَدُهُمَا يَأْمُرُنِي وَ الْآخَرُ يَنْهَانِي ؟ قَالَ ، فَقَالَ : " إِذَا كُنْتَ‏ كَذَلِكَ‏ فَصَلِّ رَكْعَتَيْنِ وَ اسْتَخِرِ اللَّهَ مِائَةَ مَرَّةٍ وَ مَرَّةً ، ثُمَّ انْظُرْ أَحْزَمَ الْأَمْرَيْنِ لَكَ فَافْعَلْهُ ، فَإِنَّ الْخِيَرَةَ فِيهِ إِنْ شَاءَ اللَّهُ ، وَ لْتَكُنِ اسْتِخَارَتُكَ فِي عَافِيَةٍ فَإِنَّهُ رُبَّمَا خِيرَ لِلرَّجُلِ فِي قَطْعِ يَدِهِ وَ مَوْتِ وَلَدِهِ وَ ذَهَابِ مَالِهِ " 6 . و عَنِ الْيَسَعِ الْقُمِّيِّ قَالَ: قُلْتُ لِأَبِي عَبْدِ اللَّهِ عليه السلام : أُرِيدُ الشَّيْ‏ءَ فَأَسْتَخِيرُ اللَّهَ فِيهِ فَلَا يُوفَقُ فِيهِ الرَّأْيُ أَفْعَلُهُ أَوْ أَدَعُهُ ؟ فَقَالَ : " انْظُرْ إِذَا قُمْتَ‏ إِلَى‏ الصَّلَاةِ فَإِنَّ الشَّيْطَانَ أَبْعَدُ مَا يَكُونُ مِنَ الْإِنْسَانِ إِذَا قَامَ إِلَى الصَّلَاةِ ، فَانْظُرْ إِلَى شَيْ‏ءٍ يَقَعُ فِي قَلْبِكَ فَخُذْ بِهِ وَ افْتَحِ الْمُصْحَفَ فَانْظُرْ إِلَى أَوَّلِ مَا تَرَى فِيهِ فَخُذْ بِهِ إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالَى " 7 . وَ سَأَلَ مُحَمَّدُ بْنُ خَالِدٍ الْقَسْرِيُّ الامام جعفر بن محمد الصادق عليه السلام‏ عَنِ الِاسْتِخَارَةِ فَقَالَ‏ : " اسْتَخِرِ اللَّهَ‏ فِي‏ آخِرِ رَكْعَةٍ مِنْ صَلَاةِ اللَّيْلِ وَ أَنْتَ سَاجِدٌ مِائَةَ مَرَّةٍ وَ مَرَّةً ". قَالَ : كَيْفَ أَقُولُ ؟ قَالَ :  " تَقُولُ أَسْتَخِيرُ اللَّهَ بِرَحْمَتِهِ ، أَسْتَخِيرُ اللَّهَ بِرَحْمَتِهِ " 8 .

  • 1. أي الإمام جعفر بن محمد الصَّادق عليه السَّلام ، سادس أئمة أهل البيت عليهم السلام .
  • 2. الكافي : 3 / 472 ، للشيخ أبي جعفر محمد بن يعقوب بن إسحاق الكُليني ، المُلَقَّب بثقة الإسلام ، المتوفى سنة : 329 هجرية ، طبعة دار الكتب الإسلامية ، سنة : 1365 هجرية / شمسية ، طهران / إيران .
  • 3. سورة الحشر رقمها ( 59 ) حسب ترتيب المصحف الشريف .
  • 4. سورة الرحمن رقمها ( 55 ) حسب ترتيب المصحف الشريف .
  • 5. a. b. الكافي : 3 / 470.
  • 6. الكافي : 3 / 472 .
  • 7. تهذيب الأحكام : 3 / 310 ، للشيخ أبي جعفر محمد بن الحسن الطوسي ، المولود بخراسان سنة : 385 هجرية ، و المتوفى بالنجف الأشرف سنة : 460 هجرية ، طبعة دار الكتب الإسلامية ، سنة : 1365 هجرية / شمسية ، طهران / إيران .
  • 8. من لا يحضره الفقيه : 1 / 562 ، للشيخ أبي جعفر محمد بن علي بن حسين بن بابويه القمي المعروف بالشيخ الصدوق ، المولود سنة : 305 هجرية بقم ، و المتوفى سنة : 381 هجرية ، طبعة انتشارات اسلامي التابعة لجماعة المدرسين ، الطبعة الثالثة ، سنة : 1413 هجرية ، قم / إيران .

مواضيع ذات صلة

  • مشروعية الاستخارة
  • ارجو من سماحتكم أخباري عن كيفية صلاة الأستخارة وكم ركعة نصليها و ما هو الدعاء الأستخارة و الأوقات المستحبة للاستخارة و هل يجوز أن يصلي شخص آخر عني هذة الصلاة و كيف ذلك و خصوصاً في مسائل الزواج ... ؟
  • ما معنى الاستخارة و هل هي جائزة و مشروعة ؟
  • هل تجوز مخالفة الاستخارة ؟
  • ما هي صلاة الاستخارة ؟ ما هو عدد ركعاتها ؟ و كيف يمكنني ان اصليها ؟

كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

دعاء يوم السبت

من أدعية الإمام علي بن الحسين السجاد زين العابدين ( عليه السَّلام ) : " بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ بِسْمِ اللَّهِ كَلِمَةِ الْمُعْتَصِمِينَ ، وَ مَقَالَةِ الْمُتَحَرِّزِينَ ، وَ أَعُوذُ بِاللَّهِ مِنْ جَوْرِ الْجَائِرِينَ ، وَ كَيْدِ الْحَاسِدِينَ ، وَ بَغْيِ الطَّاغِينَ ، وَ أَحْمَدُهُ فَوْقَ حَمْدِ الْحَامِدِينَ .

دخول المستخدم

  • إنشاء حساب جديد
  • طلب كلمة مرور جديدة

كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

طريق الإسلام

  • Bahasa Indonesia
  • الكتب المسموعة
  • ركن الأخوات
  • العلماء والدعاة
  • الموقع القديم

كيفية صلاة الاستخارة ودعائها

تسأل امرأة عن صفة صلاة الاستخارة ، والدعاء الذي يدعى به فيها، وهل يدعى به في نفس الصلاة أم بعد السلام منها؟

صلاة الاستخارة ركعتان يفعلهما في غير وقت النهي. وهي سنة مؤكدة. فإذا هَمّ الإنسان بالأمر، ولم يعزم على شيء معين، فيسن له أن يصلي صلاة الاستخارة ؛ لحديث جابر بن عبد الله، قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلمنا الاستخارة في الأمور كلها، كما يعلمنا السورة من القرآن، يقول: " إذا هم أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة، ثم ليقل: اللهم إني أستخيرك بعلمك، وأستقدرك بقدرتك، وأسألك من فضلك العظيم، فإنك تقدر ولا أقدر، وتعلم ولا أعلم، وأنت علام الغيوب، اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر خير لي في ديني، ومعاشي، وعاقبة أمري -أو قال: عاجل أمري وآجله- فاقدره لي، ويسره لي، ثم بارك لي فيه، وإن كنت تعلم أن هذا الأمر شر لي في ديني، ومعاشي، وعاقبة أمري -أو قال: عاجل أمري وآجله- فاصرفه عني، واصرفني عنه، واقدر لي الخير حيث كان، ثم أرضني به ". وقال: " ويسمي حاجته " (رواه الجماعة إلا مسلما) (1). قال في (نيل الأوطار) (2): في قوله: " يعلمنا الاستخارة في الأمور كلها " دليل على العموم، وأن المرء لا يحتقر أمراً لصغره وعدم الاهتمام به؛ فيترك الاستخارة فيه. فرب أمر يستخف به فيكون في الإقدام عليه ضرر عظيم. قال النووي: ينبغي أن يفعل بعد الاستخارة ما ينشرح له، فلا ينبغي أن يعتمد على انشراح كان له فيه هوى قبل الاستخارة، بل ينبغي للمستخير ترك اختياره رأساً، وإلا فلا يكون مستخيرا لله، بل يكون مستخيرا لهواه، وقد يكون غير صادق في طلب الخيرة وفي التبرؤ من العلم والقدرة وإثباتهما لله تعالى، فإذا صدق في ذلك تبرأ من الحول والقوة ومن اختياره لنفسه.أ.هـ. وأما عن السؤال: هل يدعى به في نفس الصلاة أم بعد السلام منها؟ فالمشهور من المذهب أنه يدعى به بعد السلام. قال في (غاية المنتهى) و(شرحها) للشيخ مرعي الكرمي: وتسن صلاة الاستخارة إذا هم بأمر، وهي ركعتان يركعهما، ثم يقول بعدهما : " اللهم إني أستخيرك بعلمك... " الحديث. ولا يكون مع الاستخارة عازما على الأمر الذي يستخير فيه أو على عدمه؛ فإنه خيانة في التوكل. ثم يستشير، فإذا ظهرت المصلحة في شيء فعله؛ فينجح مطلوبه بإذن الله، وبالله التوفيق. ___________________________________________ 1 - أحمد (3/ 344)، والبخاري (1162)، والترمذي (480) وقال: حسن صحيح غريب، وأبو داود (1538) والنسائي (6/ 80)، وابن ماجه (1383)، وغيرهم. 2 - (3/ 69 - 71).

عبد الله بن عبد العزيز العقيل

عبد الله بن عبد العزيز العقيل

كان الشيخ عضوا في مجلس القضاء الأعلى ومن هيئة كبار العلماء في المملكة. توفي رحمه الله عام 1432هـ .

  • متابعي المتابِعين
  • المصدر: شبكة المشكاة الإسلامية

مواضيع متعلقة...

الاستخارة لمعرفة هل سيوافقون أهلي على الخاطب, (53) سُنَّة صلاة الاستخارة, موضع الدعــــاء من صلاة الاستخارة, صلاة الاستخارة, صلاة الاستسقاء وصلاة الخسوف والكسوف وصلاة الاستخارة, هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟.

BinBaz Logo

  • نور على الدرب

ما كيفية صلاة الاستخارة ودعائها؟

كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

السؤال: هذا السائل الذي رمز لاسمه بـ (أ. أ) يقول: سماحة الشيخ ما كيفية صلاة الاستخارة؟ وما هو الدعاء المطلوب، وهل يكون الدعاء أثناء صلاة الركعتين أم بعد الانتهاء منها؟ جزاكم الله خيرًا. 

صلاة الاستخارة أن يصلي ركعتين، ثم يدعو بعدها، ويستخير بما ورد عن النبي ﷺ بعد السلام يرفع يديه ويسأل، يقول: اللهم إني أستخيرك بعلمك، وأستقدرك بقدرتك، وأسألك من فضلك العظيم؛ فإنك تعلم ولا أعلم، وتقدر ولا أقدر، وأنت علام الغيوب، اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر ويسميه، كأن يتزوج بفلانة، سفري إلى البلد الفلانية، تجارتي في هذا الشيء، يسميه  خير لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري فيسره لي، ثم بارك لي فيه، وإن كنت تعلم أن هذا الأمر ويسميه باسمه  شر لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري فاصرفه عني، واصرفني عنه، وقدر لي الخير حيث كان، ثم أرضني به هذه السنة في الاستخارة نعم. 

المقدم : بارك الله فيكم. 

الإبلاغ عن خطأ

ما المشروع من الذكر والنوافل في اليوم والليلة؟ صلاة التطوع الأدعية والأذكار نصائح وتوجيهات

كيفية صلاة الاستخارة والدعاء الوارد فيها صلاة التطوع الأدعية والأذكار

متى يكون دعاء الاستخارة؟ صلاة التطوع الأدعية والأذكار

banner

  • قضاء الحاجة
  • فروض الوضوء وصفته
  • نواقض الوضوء
  • ما يشرع له الوضوء
  • المسح على الخفين
  • النجاسات وإزالتها
  • الحيض والنفاس
  • حكم الصلاة وأهميتها
  • الركوع والسجود
  • الطهارة لصحة الصلاة
  • ستر العورة للمصلي
  • استقبال القبلة
  • القيام في الصلاة
  • التكبير والاستفتاح
  • سجود التلاوة والشكر
  • الأذان والإقامة
  • التشهد والتسليم
  • مكروهات الصلاة
  • مبطلات الصلاة
  • قضاء الفوائت
  • القراءة في الصلاة
  • صلاة التطوع
  • صلاة الاستسقاء
  • المساجد ومواضع السجود
  • صلاة المريض
  • أحكام الجمع
  • صلاة الجمعة
  • صلاة العيدين
  • صلاة الخسوف
  • أوقات النهي
  • صلاة الجماعة
  • مسائل متفرقة في الصلاة
  • الطمأنينة والخشوع
  • سترة المصلي
  • النية في الصلاة
  • القنوت في الصلاة
  • اللفظ والحركة في الصلاة
  • الوتر وقيام الليل
  • غسل الميت وتجهيزه
  • الصلاة على الميت
  • حمل الميت ودفنه
  • زيارة القبور
  • إهداء القرب للميت
  • حرمة الأموات
  • أحكام التعزية
  • مسائل متفرقة في الجنائز
  • الاحتضار وتلقين الميت
  • أحكام المقابر
  • النياحة على الميت
  • وجوب الزكاة وأهميتها
  • زكاة بهيمة الأنعام
  • زكاة الحبوب والثمار
  • زكاة النقدين
  • زكاة عروض التجارة
  • إخراج الزكاة وأهلها
  • صدقة التطوع
  • مسائل متفرقة في الزكاة
  • فضائل رمضان
  • ما لا يفسد الصيام
  • رؤيا الهلال
  • من يجب عليه الصوم
  • الأعذار المبيحة للفطر
  • النية في الصيام
  • مفسدات الصيام
  • الجماع في نهار رمضان
  • مستحبات الصيام
  • قضاء الصيام
  • صيام التطوع
  • الاعتكاف وليلة القدر
  • مسائل متفرقة في الصيام
  • فضائل الحج والعمرة
  • حكم الحج والعمرة
  • محظورات الإحرام
  • الفدية وجزاء الصيد
  • النيابة في الحج
  • المبيت بمنى
  • الوقوف بعرفة
  • المبيت بمزدلفة
  • الطواف بالبيت
  • الهدي والأضاحي
  • مسائل متفرقة في الحج والعمرة
  • الجهاد والسير
  • الربا والصرف
  • السبق والمسابقات
  • السلف والقرض
  • الإفلاس والحجر
  • الضمان والكفالة
  • المساقاة والمزارعة
  • إحياء الموات
  • الهبة والعطية
  • اللقطة واللقيط
  • الكسب المحرم
  • حكم الزواج وأهميته
  • شروط وأركان الزواج
  • الخِطْبَة والاختيار
  • الأنكحة المحرمة
  • المحرمات من النساء
  • الشروط والعيوب في النكاح
  • نكاح الكفار
  • الزفاف ووليمة العرس
  • الحقوق الزوجية
  • مسائل متفرقة في النكاح
  • أحكام المولود
  • تعدد الزوجات
  • تنظيم الحمل وموانعه
  • مبطلات النكاح
  • غياب وفقدان الزوج
  • النظر والخلوة والاختلاط
  • الأطعمة والأشربة
  • الذكاة والصيد
  • اللباس والزينة
  • الطب والتداوي
  • الصور والتصوير
  • الجنايات والحدود
  • الأيمان والنذور
  • القضاء والشهادات
  • السياسة الشرعية
  • مسائل فقهية متفرقة
  • فتاوى متنوعة
  • القرآن وعلومه
  • الإسلام والإيمان
  • الأسماء والصفات
  • الربوبية والألوهية
  • نواقض الإسلام
  • مسائل متفرقة في العقيدة
  • التوسل والشفاعة
  • السحر والكهانة
  • علامات الساعة
  • عذاب القبر ونعيمه
  • اليوم الآخر
  • ضوابط التكفير
  • القضاء والقدر
  • التبرك وأنواعه
  • التشاؤم والتطير
  • الحلف بغير الله
  • الرقى والتمائم
  • الرياء والسمعة
  • مصطلح الحديث
  • شروح الحديث
  • الحكم على الأحاديث
  • الدعوة والدعاة
  • الفرق والمذاهب
  • البدع والمحدثات
  • العالم والمتعلم
  • الآداب والأخلاق المحمودة
  • الأخلاق المذمومة
  • فضائل الأعمال
  • فضائل الأزمنة والأمكنة
  • فضائل متنوعة
  • الأدعية والأذكار
  • التاريخ والسيرة
  • قضايا معاصرة
  • قضايا المرأة
  • اللغة العربية
  • نصائح وتوجيهات
  • تربية الأولاد
  • الشعر والأغاني
  • أحكام الموظفين
  • أحكام الحيوان
  • بر الوالدين
  • المشكلات الزوجية
  • قضايا الشباب
  • نوازل معاصرة
  • الرؤى والمنامات
  • ردود وتعقيبات
  • الهجرة والابتعاث
  • الوسواس بأنواعه

الموقع الرسمي لسماحة الشيخ الإمام ابن باز رحمه الله

موقع يحوي بين صفحاته جمعًا غزيرًا من دعوة الشيخ، وعطائه العلمي، وبذله المعرفي؛ ليكون منارًا يتجمع حوله الملتمسون لطرائق العلوم؛ الباحثون عن سبل الاعتصام والرشاد، نبراسًا للمتطلعين إلى معرفة المزيد عن الشيخ وأحواله ومحطات حياته، دليلًا جامعًا لفتاويه وإجاباته على أسئلة الناس وقضايا المسلمين.

كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

الموقع الرسمي لسماحة الشيخ

مؤسسة الشيخ عبد العزيز بن باز الخيرية

جميع الحقوق محفوظة والنقل متاح لكل مسلم بشرط ذكر المصدر

كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

دعاء الاستخارة كما ورد عن السنة النبوية

فهرس الصفحة

كيفية صلاة الاستخارة

دعاء الاستخارة 

وقت دعاء الاستخارة

الاستخارة هي أن يطلب العبد من ربه أن يوفّقه ويُرشده لِاختيار الأنسب والأصلح له ممّا يتعارض عنده من الأمور المباحة، وحكم صلاة الاستخارة سنّة، وتُؤَدّى بصلاة العبد ركعتين ليلاً أو نهاراً، وبعد السلام من الصلاة يدعو العبد ب دعاء الاستخارة الذي سنذكره فيما يلي.

دعاء الاستخارة

قَالَ جَابرُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا: كَانَ رسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يُعَلِّمُنَا الْاسْتِخَارَةَ فِي الْأُمُورِ كُلِّهَا كَمَا يُعَلِّمُنَا السُّورَةَ مِنَ الْقُرْآنِ، يَقُولُ: إِذَا هَمَّ أَحَدُكُمْ بِالْأَمْرِ فَلْيَرْكَعْ رَكْعَتَيْنِ مِنْ غَيْرِ الْفَرِيضَةِ، ثُمَّ لْيَقُلْ: اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ، وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ، وَأَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ العَظِيمِ؛ فَإِنَّكَ تَقْدِرُ وَلاَ أَقْدِرُ، وَتَعْلَمُ وَلاَ أَعْلَمُ، وَأَنْتَ عَلاَّمُ الغُيُوبِ، اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأمْرَ، وَيُسَمِّي حَاجَتَهُ، خَيْرٌ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ: عَاجِلِهِ وَآجِلِهِ فَاقْدُرْهُ لِي وَيَسِّرْهُ لِي ثمَّ بَارِكْ لِي فِيهِ، وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الْأَمْرَ شَرٌّ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ: عَاجِلِهِ وَآجِلِهِ فَاصْرِفْهُ عَنِّي وَاصْرِفْنِي عَنْهُ وَاقْدُرْ لِيَ الْخَيْرَ حَيْثُ كَانَ، ثُمَّ أَرْضِنِي بِهِ.

ويمكن للإنسان أن يصلي صلاة الاستخارة في أي وقت شاء بشرط أن يتجنب الأوقات المكروهة وهي: بعد صلاة العصر إلى صلاة المغرب، وبعد صلاة الفجر إلى طلوع الشمس، وقبل الظهر بمقدار ربع ساعة تقريباً. 

موضوعات ذات صلة:

شاهدي أيضاً: طريقة صلاة الاستخارة

شاهدي أيضاً: كيفية صلاة الاستخارة

شاهدي أيضاً: دعاء الاستخارة للزواج

تم نشر هذا المقال على موقع ليالينا

دعاء الاستخارة كما ورد عن السنة النبوية

IMAGES

  1. كيفية صلاة الاستخارة الصحيحة وشروط صلاة الاستخارة وخطوات صلاة الاستخارة

    كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

  2. صلاة الاستخارة و دعاء الاستخارة شرح كامل

    كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

  3. كيفية صلاة الإستخارة

    كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

  4. كيف نصلي الاستخارة بالتفصيل ؟ وما هو دعاء الاستخارة؟

    كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

  5. دعاء الاستخارة مكتوب , كيفية صلاة الاستخاره بالترتيب

    كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

  6. طريقة صلاة الاستخارة

    كيفيه صلاه الاستخاره ومواعيدها

VIDEO

  1. دعاء الاستخاره للعفاسي

  2. كيفية صلاة الاستخارة

  3. كيفية صلاة الاستخارة للشيخ محمد حسان YouTube

  4. كيفية صلاة الإستخارة

  5. كيف أصلي صلاة الاستخارة؟ || موشن جرافيك رائع

  6. اذا كنت محتار في أي أمر #كيفية_صلاة_الإستخاره

COMMENTS

  1. كيف نصلي الاستخارة

    على المُستخِير أن يكون مُقبلًا على الاستخارة بذهنٍ خالٍ، وأن لا يكون قلبه مائلاً إلى أحد الأمرَين، وأفضل وقت يُقبل فيه على الاستخارة هو عند ورود الخاطر على القلب؛ فبِصلاته ودعائه يظهر له الخير، أمّا إذا مال قلبه إلى أحد الأمرَين، وقَوِيت إرادته عليه، فيمكن لذلك أن يُخفي عنه الرشد في الاختيار. [١١]

  2. كيفية صلاة الاستخارة والدعاء الوارد فيها

    صلاة الاستخارة ركعتان، النبي ﷺ قال: إذا هم أحدكم بأمر فليصل ركعتين، ثم ليقل: اللهم إني أستخيرك بعلمك، وأستقدرك بقدرتك، وأسألك من فضلك العظيم، فإنك تعلم ولا أعلم، وتقدر ولا أقدر، وأنت علام الغيوب، اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر ويسميه باسمه يقول: هذا الأمر، زواجي بفلانة، أو سفري إلى محل كذا، أو شراء كذا، أو ما أشبه ذلك، يعين حاجته اللهم إن كنت تع...

  3. كيفية صلاة الاستخارة وشرح دعائها

    الحكمة في تقديم الصلاة على الدعاء أن المراد بالاستخارة حصول الجمع بين خيري الدنيا والآخرة فيحتاج إلى قرع باب المَلِك , ولا شيء لذلك أنجع ولا أنجح من الصلاة لما فيها من تعظيم الله والثناء عليه والافتقار إليه مآلا وحالا .

  4. كيفية صلاة الاستخارة

    الجواب: صلاة الاستخارة مشروعة لمن هم بأمر وأشكل عليه هل هو في صالحه أم لا، كأن يعزم على السفر إلى جهة من الجهات أو على التزوج من بعض الأسر، أو نحو ذلك، ويكون عنده تردد في: هل هذا السفر مناسب، أو هذا الزواج مناسب..

  5. صلاة الاستخارة كيفيتها ووقتها ومحل الدعاء منها

    يمكن أن يكون أمرًا واجبًا أو مستحبًا، ولا يتم تطبيقها في الأمور المحظورة أو المكروهة. تُصلى صلاة الاستخارة بأداء ركعتين مستقلتين، وتُدعى الله تعالى فيها لتوجيهه في الأمر المطروح.

  6. أداء صلاة الاستخارة

    1. توضأ استعدادًا للصلاة. اتبع نفس طريقة الوضوء المعتادة قبل الصلوات. 2. استحضر النية. فهي واجبة لصلاة الاستخارة قبل الشروع فيها. 3. صلِّ ركعتين مثل غيرها من صلوات النافلة. يُقرأ في كل ركعة فاتحة الكتاب وما تيسر من القرآن الكريم. 4. ارفع يدك إلى الله بالدعاء.

  7. صلاة الاستخارة

    الحمد لله. صلاة الاستخارة سنة شرعها النبي صلى الله عليه وسلم لمن أراد أن يعمل عملاً ولكنه مترددٌ فيه ، وسيكون الحديث عن صلاة الاستخارة من خلال ثمان نقاط : 1ـ تعريفها . 2ـ حكمها . 3ـ الحكمة من مشروعيتها . 4ـ سببها . 5ـ متى تبدأ الاستخارة . 6ـالاستشارة قبل الاستخارة . 7ـ ماذا يقرأ في الاستخارة ؟ . 8ـ متى يكون الدعاء ؟ . المطلب الأول : تعريف الاستخارة

  8. كيفية صلاة الاستخارة

    1. 30,785. مشاركة. التصنيف: فقه الصلاة. المصدر: موقع الإسلام سؤال وجواب. قوله: «كان النبي صلى الله عليه وسلم يعلمنا الاستخارة في الأمور كلها»، قال ابن أبي جمرة: هو عام أريد به الخصوص، فإن الواجب والمستحب لا يستخار في فعلهما، والحرام والمكروه لا يستخار في تركهما، فانحصر الأمر في المباح وفي المستحب إذا تعارض منه أمران أيهما يبدأ به ويقتصر عليه.

  9. صلاة الاستخارة، شروطها وكيفيتها

    صلاة الاستخارة سُنّة بإجماع العلماء؛ استدلالاً بما أخرجه الإمام البخاري في صحيحه عن جابر بن عبدالله -رضي الله عنه- أنّه قال: "كانَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يُعَلِّمُنَا الِاسْتِخَارَةَ في الأُمُورِ كُلِّهَا، كَالسُّورَةِ مِنَ القُرْآنِ". [٣] [٤] الحكمة من مشروعيّة صلاة الاستخارة.

  10. ما كيفية صلاة الاستخارة ودعائها؟

    صلاة الاستخارة بينها النبي ﷺ وهي أنه يصلي ركعتين إن هم بأمر وأشكل عليه، يصلي ركعتين ثم بعد الصلاة يرفع يديه ويدعو بما دعا به النبي ﷺ وعلمه أمته: اللهم إني أستخيرك بعلمك وأستقدرك بقدرتك وأسألك من فضلك العظيم، فإنك تعلم ولا أعلم وتقدر ولا أقدر وأنت علام الغيوب، اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر ويسميه باسمه هذا السفر، هذا الزواج، وأشباه ذلك يسميهه هذ...

  11. صلاة الاستخارة، تعريفها وأحكامها

    تعريف صلاة الاستخارة الاستخارة لغةً هي طلب الْخِيَرَة والتوفيق والسدادِ في أمور الدنيا والدين. وهي مصدر مشتق من الفعل استخار يستخير استخارةً أي طلب الخيرة والاختيار ممن هو أكثر علما وأوسع ...

  12. كيفية صلاة الاستخارة ووقت الدعاء الوارد فيها

    كيفية صلاة الاستخارة ووقت الدعاء الوارد فيها - محمد بن صالح العثيمين - طريق الإسلام.

  13. ما كيفية صلاة الاستخارة ودعائها؟

    صلاة الاستخارة أن يصلي ركعتين، ثم يدعو بعدها، ويستخير بما ورد عن النبي ﷺ بعد السلام يرفع يديه ويسأل، يقول: اللهم إني أستخيرك بعلمك، وأستقدرك بقدرتك، وأسألك من فضلك العظيم؛ فإنك تعلم ولا أعلم، وتقدر ولا أقدر، وأنت علام الغيوب، اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر ويسميه، كأن يتزوج بفلانة، سفري إلى البلد الفلانية، تجارتي في هذا الشيء، يسميه خير لي في دي...

  14. كيفية أداء صلاة الاستخارة

    فإن الاستخارة هي طلب الخيرة، ومعناها: أن يطلب المسلم من ربه سبحانه وتعالى أن يختار له ما فيه الخير له في دينه ودنياه، وهي سنة لمن أراد الإقدام على أي أمر ذي بال، فيصلي ركعتين من غير الفريضة يقرأ فيهما بالفاتحة وما تيسر من القرآن، وبعد الصلاة يدعو بهذا الدعاء الذي رواه البخاري عن جابر رضي الله عنه ولفظه: اللهم إني أستخيرك بعلمك، وأستقدرك بقدرتك، ...

  15. صلاة الاستخارة

    قوله "صلاة الاستخارة ": الاستخارة: طلب الخيرة في الشيء، وهي استفعال منه، يقال: استخر الله يَخِر لك. [2] قوله "في الأمور كلها": ظاهره في عموم كل أمر، وليس المراد إلا في غير الواجبات والمشروعات ...

  16. كيفية صلاة الاستخارة.

    كيفية صلاة الاستخارة. السؤال إذا أراد الشخص أن يستخير فهل لا بد أن يصلي مع الدعاء أو يكتفي بمجرد الدعاء دون الصلاة؟

  17. ما هي كيفية صلاة الاستخارة ؟

    الاستخارة هي بمثابة الدعاء و طلب الخير و الاسترشاد إلى ما فيه مصلحة الإنسان من الله عَزَّ و جَلَّ ، و يستحب للمستخير أن يصلي صلاة الاستخارة ثم يستخير الله تعالى .و الاستخارة تكون بأشكال مختلفة ، أما صلاة الاستخارة فهي أيضاً مروية بطرق مختلفة و بصورٍ متنوعة يختار المستخير أياً منها .

  18. صلاة الاستخارة

    س: ما كيفية صلاة الاستخارة؟. ومتى يكون الدعاء: قبل السلام أم بعده؟. ج: صلاة الاستخارة سنة، والدعاء فيها يكون بعد السلام كما جاء بذلك الحديث الشريف. وصفتها: أن يصلي ركعتين مثل بقية صلاة النافلة ...

  19. شروط صلاة الاستخارة

    يجب أن تتوب المرأة لله وتستأذنه في العلاقة غير المشروعة التي كانت لديها مع الرجل الأجنبي. تشرح صلاة الاستخارة وأن الله قادر على تحقيق ما هو خير للعبد وإما تحقيق مآربه أو إبعادها عنه. يجب الترضي بما قدره الله بعد ...

  20. ما الكيفية الصحيحة لصلاة الاستخارة؟

    تحميل المادة. الجواب: صلاة الاستخارة مثل بقية الصلوات، يستحب للمسلم إذا أراد أن يستخير: أن يصلي ركعتين مثل بقية الصلوات، يقرأ فيها بالفاتحة، وما تيسر مع الفاتحة، ثم يركع إلى آخره مثل بقية ...

  21. كيفية صلاة الاستخارة ودعائها

    ثم يستشير، فإذا ظهرت المصلحة في شيء فعله؛ فينجح مطلوبه بإذن الله، وبالله التوفيق. ___________________________________________. 1 - أحمد (3/ 344)، والبخاري (1162)، والترمذي (480) وقال: حسن صحيح غريب، وأبو داود (1538) والنسائي ...

  22. ما كيفية صلاة الاستخارة ودعائها؟

    صلاة الاستخارة أن يصلي ركعتين، ثم يدعو بعدها، ويستخير بما ورد عن النبي ﷺ بعد السلام يرفع يديه ويسأل، يقول: اللهم إني أستخيرك بعلمك، وأستقدرك بقدرتك، وأسألك من فضلك العظيم؛ فإنك تعلم ولا أعلم، وتقدر ولا أقدر، وأنت علام الغيوب، اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر ويسميه، كأن يتزوج بفلانة، سفري إلى البلد الفلانية، تجارتي في هذا الشيء، يسميه خير لي في دي...

  23. دعاء الاستخارة كما ورد عن السنة النبوية

    فهرس الصفحة. كيفية صلاة الاستخارة. دعاء الاستخارة . وقت دعاء الاستخارة. الاستخارة هي أن يطلب العبد من ربه أن ...